العجارمة أعلن استقالته من مجلس النواب بعد نحو أسبوع من تجميد عضويته إثر مداخلة له بشأن حادثة انقطاع الكهرباء (Khalil Mazraawi/Getty Images)

قرّر مجلس النواب الأردني الأحد، فصل النائب المجمَّدة عضويته أسامة العجارمة، على خلفية ما اعتبره تصريحات "مسيئة" للملك والمجتمع، اعتبرها المجلس إساءة إلى "سمعته وهيبته".

جاء ذلك في جلسة طارئة عقدها المجلس، بناءً على مذكرة وقّعها 109 أعضاء من أصل 130، تبناها العضو حسين الحراسيس.

وصوّت على قرار الفصل غالبية الأعضاء، بعدد 108 أعضاء من أصل 119 حاضراً.

ويأتي قرار الفصل على الرغم من أن النائب تقدم باستقالته الأربعاء الماضي، إذ كان من المفترض أن تكون جلسة الإاثنين للتصويت على قبولها أو رفضها.

وقال رئيس مجلس النواب المحامي عبد المنعم العودات، إن "ما شهدته ساحتنا الوطنية من مظاهر مؤسفة على مدى الأيام القليلة الماضية، إنما يزيدنا إيماناً بضرورة فرض سيادة القانون للحفاظ على وحدتنا ومكتسباتنا الوطنية، والدفاع عن أمن واستقرار بلدنا في جميع الظروف والأحوال"، حسب صحيفة "رؤيا" المحلية.

وشهدت منطقة ناعور مساء السبت وظهر الأحد، أحداث شغب ومواجهات نتج عنها إصابة 4 أفراد من الأمن، وفق بيان سابق.

والأربعاء أعلن العجارمة استقالته من مجلس النواب، بعد نحو أسبوع من تجميد عضويته إثر مداخلة له بشأن حادثة انقطاع الكهرباء عن عموم المملكة مؤخراً.

وفي 21 مايو/أيار الماضي، انقطع التيار الكهربائي تماماً في عموم الأردن، وأبلغت شركات توزيع الطاقة أن سبب ذلك عطل في شبكة النقل التابعة لشركة الكهرباء الحكومية.

وفي أعقاب ما حدث جمّد مجلس النواب عضوية العجارمة عاماً واحداً، بسبب "إساءته للمجلس وأعضائه ونظامه الداخلي"، حسب قرار المجلس، إثر مداخلة له بشأن علاقة انقطاع الكهرباء بمسيرات التضامن مع فلسطين.‎

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً