الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدعو إلى هبَّة واسعة داخل فلسطين وخارجها (Ammar Awad/Reuters)

دعا الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين السبت، الأمة الإسلامية إلى "هبَّة شعبية ورسمية من داخل فلسطين وخارجها"، لوقف الاعتداءات الإسرائيلية على مدينة القدس والمسجد الأقصى.

جاء ذلك في بيان يحمل توقيع رئيس الاتحاد أحمد الريسوني، وأمينه العامّ علي القره داغي.

وقال الاتحاد في بيانه إنه يتابع "بقلق بالغ، الأحداث الإجرامية المتصاعدة من جانب المحتلّ (إسرائيل) تجاه المسجد الأقصى، والاعتداء على المصلين بالرصاص وقنابل الغاز".

وطالب كلّ قيادات العالم العربي والإسلامي ومنظمة التعاون الإسلامي، وجامعة الدول العربية، وكل الجهات والأطراف المعنية، بـ"العمل الجادّ لاتخاذ الإجراءات اللازمة والحازمة وفاعلة لوقف دولة الاحتلال ‏التصعيد بحق المقدسات"، وعدم الاكتفاء بإدانة ما يحدث في القدس.

ودعا البيان "إلى هبّة شعبية ورسمية من داخل فلسطين وخارجها لدعم صمودهم على أرضهم في وجه اعتداءات الاحتلال"، وقال: "يحيّي الاتحاد صمود الشعب المقدسي في مواجهة الاعتداءات المتكررة ضد ‏المسجد الأقصى المبارك وضدّ المقدسيين في حي الشيخ جراح".

ومساء الجمعة، اعتدت الشرطة الإسرائيلية على المصلِّين داخل المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح وباب العامود في القدس، مما خلف 205 مصابين، وفق حصيلة أولية غير رسمية.

ومنذ أيام يسود التوتر مدينة القدس بخاصة حي الشيخ جراح، الذي تخطّط إسرائيل لإخلاء منازل عدد من سكانه لصالح جمعيات استيطانية، وسط إدانة عربية ودولية واسعة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً