صحيفة "ذا صن" قالت إن هذه الفضيحة ستثير حتماً تساؤلات حول تركيز وزير الصحة على معركة فيروس كورونا في البلاد (Reuters)

قدّم وزير الصحة البريطاني مات هانكوك السبت، استقالته من منصبه على أثر "عمل مخلّ للآداب في أماكن العمل".

وتأتي الاستقالة بعد أن نشرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، الجمعة، صوراً للوزير في أوضاع حميمة مع مساعدته جينا كولادانجيلو (43 عاماً)، التي عينها مديرة غير تنفيذية لوزارة الصحة العام الماضي.

وأظهرت الصور التي نشرتها الصحيفة وزير الصحة البريطاني وهو يحتضن مساعدته ويقبلها داخل مكتبه في مبنى الوزارة، وأشارت إلى أن الصور تم التقاطها في 6 مايو/أيار الماضي.

ونقلت الصحيفة عن موظفين يعملون في الوزارة، أنه "على الرغم من محاولة الوزير ومساعدته إبقاء العلاقة بينهما سرية فإن الجميع في المبنى كان على علم بما يحصل، خصوصاً أن الطرفين قد قاما بهذا التصرف من قبل".

جدير بالذكر أن هانكوك متزوج منذ 15 عاماً، ومساعدته أيضاً متزوجة ولديها ثلاثة أطفال، وشوهدت زوجة هانكوك تغادر منزلهما بعد تداول الصور في الصحافة البريطانية.

ونقلت BBC البريطانية عن أصدقاء وزير الصحة قولهم إن هانكوك لن يعلق على التقارير المتعلقة بعلاقة خارج نطاق الزواج مع إحدى مساعداته المقربات.

وشددت الصحيفة على أن هذه الفضيحة ستثير حتماً تساؤلات حول تركيز وزير الصحة على معركة فيروس كورونا في المملكة المتحدة، بعد اتهامه بـ"الأكاذيب" بشأن طريقة تعامله مع الوباء.

ودارت تساؤلات حول الطريقة التي عينت فيها كولادانجيلو في وزارة الصحة، ومدى ارتباط علاقتها بوزير الصحة بالحصول على الوظيفة.

وعلق متحدث باسم حزب العمل على القضية: "للوزراء، مثلهم مثل أي شخص آخر، الحق في حياة خاصة. ومع ذلك عندما يتعلق الأمر بأموال دافعي الضرائب، أو يتم عرض وظائف لأصدقائهم المقربين الذين تربطهم علاقة شخصية بوزير، فإن ذلك يحتاج إلى البحث".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً