الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف (AA)

أعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، أن أرمينيا استخدمت صواريخ باليستية من طراز "إسكندر إم" روسية الصنع ضد بلاده في حرب إقليم "قره باغ".

جاء ذلك خلال افتتاحه، الاثنين، "متحف غنائم الحرب" في العاصمة باكو، حيث يتضمن المتحف أسلحة ومركبات عسكرية جرى الاستيلاء عليها من الجيش الأرميني خلال الحرب.

وأوضح علييف في كلمة له، أن الجيش الأرميني استخدم صواريخ باليستية من طراز "إسكندر إم" روسية الصنع في مدينة "شوشه" في إقليم "قره باغ".

وأضاف: "هذا دليل على جرائم الحرب التي نفذتها أرمينيا. كيف وصل هذا السلاح الفتاك إليها؟".

وتابع علييف "ليرى الجميع محاولة أرمينيا تدمير مدينتنا التاريخية شوشه بصواريخ (إسكندر إم). لقد استخدموا هذا السلاح بعد تحريرنا للمدينة. لدينا معلومات كافية. لكن ننتظر تصريحات رسمية".

واستطرد قائلاً: "سيأتي الجميع ليروا وحشية وجرائم حرب أرمينيا".

وفي 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، أُجبرت أرمينيا على توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار إثر نصر حققته أذربيجان في عمليتها العسكرية التي انطلقت لتحرير "قره باغ" في 27 سبتمبر/أيلول من العام نفسه بعد قرابة 3 عقود على احتلاله.

وكانت قوات الاحتلال الأرميني قد دمرت مدناً وقرى وبلدات بالكامل بقره باغ في تسعينيات القرن الماضي، عقب احتلالها للإقليم ومناطق واسعة في محيطه بعد تهجير سكانها.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً