وصل زعيم المعارضة في فنزويلا خوان غوايدو إلى مطار كراكاس الدولي، وكان في استقباله حشد من مناصريه. وكانت واشنطن حذرت الحكومة الفنزويلة من مغبة الإقدام على أي عمل ضد غوايدو.

حشد من المناصرين كانوا في استقبال غوايدو لدى عودته 
حشد من المناصرين كانوا في استقبال غوايدو لدى عودته  (Reuters)

عاد المعارض الفنزويلي خوان غوايدو، الإثنين، إلى مطار كراكاس الدولي، حيث كان حشد من مناصريه في استقباله مع عدد من سفراء دول أوروبية وأمريكية لاتينية، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان غوايدو أعلن نفسه رئيساً للبلاد بالوكالة ونال اعتراف نحو خمسين دولة، وهو مهدد بالاعتقال بتهمة عدم الامتثال لقرار بمنعه من مغادرة الأراضي الفنزويلية.

وفي وقت سابق حذرت الولايات المتحدة الحكومة الفنزويلية من مغبة الإقدام على أي عمل ضد زعيم المعارضة خوان غوايدو لدى عودته إلى البلاد.

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، في تغريدة عبر تويتر، إن "أي تهديدات أو أي عمل ضد غوايدو سيُقابَل بردّ قوي وكبير من جانب الولايات المتحدة والمجتمع الدولي".

كان غوايدو حث أنصاره على تنظيم احتجاجات كبيرة تتزامن مع وصوله من جولة في أمريكا اللاتينية، وذلك بهدف الضغط على الرئيس نيكولاس مادورو ودفعه إلى التنحي.

وأمس الأحد أعلن غوايدو عزمه العودة من الإكوادور إلى البلاد، والمشاركة في مظاهرات تعتزم المعارضة تنظيمها في عموم البلاد.

المصدر: TRT عربي - وكالات