أكّد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أنه مستعد للقاء ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، أو أيٍّ من قادة المملكة للتباحث بشأن اليمن، على هامش قمة مجموعة العشرين المقررة في الأرجنتين.

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش
الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش (Getty Images)

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إنه على استعداد للقاء ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، أو أيٍّ من قادة المملكة، على هامش قمة مجموعة العشرين المقررة في الأرجنتين الجمعة والسبت، للتباحث بشأن اليمن.

وأوضح غوتيريش في تصريح لصحفيين من مقر الأمم المتحدة في نيويورك، الأربعاء، أنه يرى حاليّاً فرصة لإطلاق مفاوضات يمنية ذات تأثير في اجتماع السويد، المقرر عقده في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وأضاف أن المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث يجري حاليّاً مشاورات مكثفة في المنطقة لهذا الغرض.

وتقود السعودية تحالفاً عسكريّاً لدعم الحكومة اليمنية في حربها ضد الحوثيين الذين يسيطرون على عدة محافظات، بينها صنعاء منذ عام 2014.

يأتي ذلك في ظل ضغوط دولية على الرياض وشخص الأمير بن سلمان على خلفية قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول، في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وتواجه السعودية أزمة دولية كبيرة على خلفية قضية خاشقجي؛ إذ أعلنت المملكة في 20 أكتوبر/تشرين الأول الماضي مقتله داخل قنصليتها في إسطنبول، بعد 18 يوماً من الإنكار.

وقدّمت الرياض روايات متناقضة عن اختفاء خاشقجي قبل أن تقول إنه قُتل وقُطّعت جثته بعد فشل مفاوضات لإقناعه بالعودة إلى السعودية، مما أثار موجة غضب عالمية ضد المملكة، ومطالبات بتحديد مكان الجثة.

وأثار ما حدث لخاشقجي موجة غضب عالمية ضد المملكة ومطالبات بتحديد مكان الجثة ومحاسبة الجناة، وخاصة من أمر بالجريمة.

ومن المقرر أن تنطلق قمة العشرين في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، يومَي الجمعة والسبت، بمشاركة زعماء الدول الأعضاء في المجموعة، إضافة إلى بعض القادة الذين سيشاركون كضيوف من عدة دول من بينها البرازيل وتشيلي ورواندا والسنغال وبابوا غينيا الجديدة وهولندا وجامايكا.

المصدر: TRT عربي - وكالات