استجابة "للواقع الاقتصادي" المتغير.. غوغل تعلن الاستغناء عن 12 ألف وظيفة   (Others)
تابعنا

أعلنت شركة ألفابت Alphabet المالكة لشركة غوغل الجمعة عن التخلي عن نحو 12000 وظيفة على مستوى العالم، لتكون بذلك آخر شركة أمريكية عملاقة للتكنولوجيا تجري إعادة هيكلة على نطاق واسع.

وقال سوندار بيتشاي، الرئيس التنفيذي للمجموعة في رسالة بالبريد الإلكتروني للموظفين: "قررنا تقليص القوة العاملة لدينا بنحو 12000 وظيفة"، مضيفاً أن التخفيضات تأتي استجابة "للواقع الاقتصادي" المتغير.

وكتب بيتشاي "أجرينا مراجعة صارمة عبر مجالات المنتج والأدوار الوظيفية لضمان توافق موظفينا وأدوارنا مع أولوياتنا القصوى شركةً. الأدوار التي نلغيها تعكس نتيجة تلك المراجعة".

وأضاف: "تأثير هذه التغييرات على حياة موظفي غوغل يلقي بثقله عليّ، وأنا أتحمل المسؤولية الكاملة عن القرارات التي أدت بنا إلى هنا".

وتأتي هذه الخطوة بعد يومين من إعلان مايكروسوفت أنها ستستغني عن نحو 10 آلاف موظف في الأشهر المقبلة، بعد خطوات مماثلة اتخذتها ميتا وأمازون وتويتر في حين يواجه قطاع التكنولوجيا تباطؤاً اقتصادياً كبيراً.

ويؤثر خفض العمالة على الفرق في مختلف أقسام الشركة مثل التوظيف وبعض فرق الهندسة والمنتجات.

وتراجع نمو الإيرادات الصيفية لشركة غوغل إلى أبطأ وتيرة لها منذ الهزة التي أحدثتها جائحة كورونا في الاقتصاد قبل أكثر من عامين، إذ لجأ المعلنون إلى الحد من الإنفاق والاستعداد لركود محتمل.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً