البلدان قالا إن فرق العمل ستجتمع عبر الاتصال المرئي بسبب جائحة كورونا لكنهما سيتبادلان الزيارات في فبراير/شباط القادم (AFP)

أعلنت إسرائيل والمغرب الجمعة عن تشكيل فرق عمل مهمتها الإشراف على إبرام اتفاقيات تعاون في العديد من المجالات بين الجانبين.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي بين وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة ومستشار الأمن القومي الإسرائيلي مائير بن شبات، حسب بيانين منفصلين لمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزارة الخارجية المغربية.

وقال مكتب نتنياهو إنه "متابعةً للاتصال الهاتفي الذي أُجري بين رئيس الوزراء نتنياهو وجلالة الملك المغربي محمد السادس أُجرِيَ اليوم اتصال هاتفي بين وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، ورئيس هيئة الأمن القومي مائير بن شبات".

وأضاف: "اتفق رئيس هيئة الأمن القومي الإسرائيلي ووزير الخارجية المغربي على تشكيل فِرَق عمل، ستعمل على التوصل إلى اتفاقيات تعاوُن بين البلدين في العديد من المجالات ومنها الاستثمارات والفلاحة والمياه والبيئة والسياحة والعلوم والابتكار والطاقة".

وأشار إلى أن فرق العمل، ستجتمع عبر الاتصال المرئي بسبب جائحة كورونا، مضيفاً: "لكن في أقرب وقت ممكن، من المأمول خلال فبراير/شباط أن يصل وفد مغربي رفيع إلى إسرائيل بهدف اختتام هذا الحوار".



وقال: "كذلك من المتوقع أن يرأس بن شبات وفداً إسرائيلياً سيزور المغرب خلال فبراير/شباط".

وأضاف: "بحث رئيس هيئة الأمن القومي الإسرائيلي ووزير الخارجية المغربي الإمكانات الكبيرة التي تكمن في التعاون بين البلدين، الذي يفيد ليس المغرب وإسرائيل فحسب بل المنطقة بأسرها أيضاً".

من جانبها قالت الخارجية المغربية في بيانها إن الوزير بوريطة بحث مع بن شبات قضايا ذات اهتمام مشترك.

وذكرت أن المسؤولين اتفقاً على تشكيل مجموعات عمل ستشرف على إبرام اتفاقيات تعاون في العديد من المجالات، لا سيما الاستثمارات والفلاحة والمياه والبيئة والسياحة والعلوم والابتكار والطاقة.

وأوضحت الوزارة أن هذه المجموعات ستجتمع عبر تقنية الفيديو بسبب قيود كورونا.

ولفتت إلى أن وفداً مغربياً رفيع المستوى سيزور إسرائيل في أقرب الآجال لوضع اللمسات الأخيرة على شروط هذه الاتفاقيات، متوقعة أن تجري الزيارة الشهر المقبل.

كما قالت إن من المتوقع زيارة وفد إسرائيلي برئاسة بن شبات إلى المغرب خلال فبراير/شباط المقبل.



وفي 10 ديسمبر/كانون الأول بالعام الماضي أعلنت إسرائيل والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين التي توقفت في 2000.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً