وزير العدل الفرنسي: لن يكون بمقدور معتد من البالغين الزعم بالحصول على موافقة قاصر تقل عن 15 عاماً (AA)

أقر البرلمان الفرنسي، الخميس، تشريعاً يعتبر ممارسة الجنس مع طفلة دون 15 عاماً اغتصاباً وتستحق عقوبة تصل إلى السجن إلى 20 عاماً، مما يجعل قانون العقوبات الفرنسي أقرب في هذا الصدد إلى أمثاله في العديد من الدول الأوروبية الأخرى.

وعلى الرغم من أن سن الرشد كان في السابق 15 عاماً، إلا أن المدعين في فرنسا كان يُطلب منهم في العادة إثبات أن ممارسة الجنس لم تكن بالتراضي للحصول على إدانة بالاغتصاب.

وقال وزير العدل الفرنسي إيريك دوبون-موريتي أمام الجمعية الوطنية (البرلمان): "هذا قانون تاريخي لأطفالنا ولمجتمعنا".

وأضاف: "لن يكون بمقدور معتد من البالغين الزعم بالحصول على موافقة قاصر تقل عن 15 عاماً".

وقالت الجمعية الوطنية إن الموافقة على التشريع في القراءة الأخيرة كانت بالإجماع.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً