ذكر التقرير التلفزيوني أن المشتبه به شخص يدعى رضا كريمي، وعرض صورة من جواز سفر لرجل عرفه بأنه كريمي، قائلاً إنه ولد في مدينة كاشان الإيرانية (Uncredited/AP)

حدد التلفزيون الإيراني الرسمي هوية مشتبه به في الهجوم الذي دمر أجهزة طرد مركزي في موقع نطنز النووي، وقال إنه فر من البلاد قبل وقوع التخريب.

وذكر التقرير التلفزيوني السبت، أن المشتبه به شخص يدعى رضا كريمي، وعرض صورة من جواز سفر لرجل عرفه بأنه كريمي، قائلاً إنه ولِد في مدينة كاشان الإيرانية.

ولم يوضح التقرير كيفية وصول كريمي إلى واحدة من أكثر المنشآت أماناً في الجمهورية الإسلامية.

كما بث التقرير ما بدا أنه "نشرة حمراء" للإنتربول تطلب القبض عليه.

لم يكن إشعار الاعتقال متاحاً على الفور على قاعدة بيانات الإنتربول العامة. ولم يرد الإنتربول، ومقره ليون في فرنسا، على طلب للتعليق.

كما ذكر التقرير التلفزيوني أن "الإجراءات الضرورية" جارية لإعادة المشتبه به إلى إيران عبر القنوات القانونية، دون الخوض في تفاصيل.

وأدرجت "النشرة الحمراء" المفترضة للإنتربول تاريخ سفره على أنه يشمل إسبانيا، والإمارات العربية المتحدة، وكينيا، وإثيوبيا، وقطر، وتركيا، وأوغندا، ورومانيا، ودولة أخرى غير مقروءة.

كما أظهر التقرير وجود أجهزة طرد مركزي في إحدى القاعات، وكذلك ما بدا أنه شريط تحذيري في منشأة نطنز.

وأشعل الهجوم الذي وقع يوم الأحد، الذي يشتبه في أن إسرائيل نفذته، حرباً في الظل بين البلدين.

ورداً على ذلك بدأت إيران تخصيب كمية صغيرة من اليورانيوم تصل درجة النقاء فيها إلى 60 بالمئة، وهي أعلى مستوى لها على الإطلاق، وسط محادثات تجرى في فيينا تهدف إلى إنقاذ اتفاقها النووي مع القوى العالمية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً