تواصل بلدان عربية تسجيل إصابات جديدة بفيروس كورونا ما دعاها لاتخاذ إجراءات أكثر صرامة  (AP)

أعلنت دول عربية الأحد، اتخاذ إجراءات وتدابير احترازية جديدة، ضمن جهودها لمنع تفشِّي فيروس كورونا، مع تواصُل تسجيل الإصابات والوفيات.

حظر تجول في السعودية

قررت السلطات السعودية فجر الاثنين، تطبيق حظر تجوال جزئي في المملكة لمواجهة كورونا.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس) أن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز أصدر أمراً ملكياً بهذا الشأن للحد من انتشار فيروس كرونا الجديد، إذ تقرر منع التجول ابتداءً من "السابعة مساءً حتى السادسة صباحاً" لمدة 21 يوماً من مساء اليوم الاثنين.

وذكرت الوكالة أن وزارة الداخلية تقوم باتخاذ ما يلزم لتطبيق منع التجول، وتتعاون الجهات المدنية والعسكرية الداخلية كافة في هذا الشأن.

واستثنى منع التجوال "منسوبي القطاعات الحيوية من القطاعين العام والخاص الذين تتطلب أعمالهم الاستمرار في أدائها أثناء فترة المنع، ويشمل ذلك منسوبي القطاعات الأمنية والعسكرية والإعلامية، والعاملين في القطاعات الصحية والخدمية الحساسة." حسب المصدر ذاته.

وحث الأمر الملكي المواطنين على البقاء في منازلهم خلال المدة القادمة وبخاصة فترة منع التجول، وعدم الخروج إلا في حالات الضرورة القصوى في الفترة التي لا يسري فيها المنع.

و الأحد، أعلنت وزارة الصحة السعودية ارتفاع الإصابات بشكل غير مسبوق في البلاد، على إثر تسجيل 119 حالة جديدة، ليرتفع الإجمالي إلى 511 إصابة.

العراق يواصل إجراءاته

وقررت الحكومة العراقية تمديد حظر التجول الجزئي في أرجاء البلد وتعليق الدراسة والرحلات الجوية لمدة أسبوع إضافي، بعد انتهاء التعليق الحالي في 28 مارس/آذار الجاري، حسب بيان لخلية الأزمة.

واستثنى قرار حظر التجول الدوائر الصحية والأمنية والخدمية والدبلوماسيين والصحفيين والصيدليات ومتاجر المؤن والمخابز ومحطات الوقود.

وطالبت الخلية وزارة المالية بتحويل 50 مليون دولار، لاستيراد مزيد من الأدوية والمستلزمات الطبية الخاصة بمكافحة الفيروس.

وأعلنت محافظة الأنبار (غرب) اعتزامها بناء مستشفى للحجر الصحي لمرضى "كورونا" بالمحافظة، وتبرعها ببناء آخر بالعاصمة بغداد، حسب بيان الخلية.

وقررت وزارة داخلية إقليم شمالي العراق تمديد حظر التجول، حتى مطلع أبريل/نيسان المقبل.

وذكرت الوزارة في بيان، أنها ستسمح بتجول المشاة فقط، لقضاء حاجياتهم اليومية.

فيما أعلن محافظ النجف (جنوب) لؤي الياسري في بيان، أن "قطاعات من الجيش وصلت (إلى المحافظة) لمؤازرة القطاعات الأمنية المنتشرة في تطبيق خطة حظر التجول".

وسجل العراق الأحد، 3 وفيات و19 إصابة جديدة، ليرتفع العدد إلى 20 وفاة و233 مصاباً، تماثل 57 منهم للشفاء.

فلسطين.. قرارات استثنائية

وفي فلسطين، قررت الحكومة في غزة إغلاق صالات الأفراح والأسواق الشعبية الأسبوعية ومنع إقامة بيوت العزاء والحفلات وإغلاق المقاهي والمطاعم، إضافة إلى تعطيل صلاة الجمعة بالمساجد.

وقرر ديوان الموظفين العموميين في غزة أن يكون دوام الموظفين "بالحد الأدنى وبما يضمن تقديم الخدمات الأساسية وتفعيل العمل عن بعد"، حسب بيان.

وفي الضفة الغربية، أعلن رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية خلال مؤتمر صحفي، فرض حظر تجول جزئي خلال ساعات الليل ومنع التنقل بين المحافظات.

وقال اشتية إن القرار يستمر 14 يوماً، ويُستثنى منه أصحاب المخابز والصيدليات والأطباء.

كما أعلن منع العمال الفلسطينيين العاملين بالمستوطنات الإسرائيلية من الذهاب إلى أماكن عملهم، بينما ستعمل البنوك تحت حالة الطوارئ.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية الأحد، اكتشاف أول إصابتين في غزة، ليرتفع عدد المصابين في أراضي السلطة الفلسطينية (الضفة والقطاع) إلى 59.

منع التجمعات في تونس

وفي تونس، أصدر الرئيس قيس سعيّد الأحد، أمراً بمنع تجمع أكثر من 3 أشخاص في الطريق العام أو الساحات العامة ومنع تجول الأشخاص والسيارات خارج أوقات حظر التجول إلا لقضاء الحاجيات الأساسية، وفق بيان للرئاسة.

وبدأت تونس الأربعاء، تطبيق حظر للتجول بين السادسة مساءً والسادسة صباحاً. وأصاب الفيروس في تونس 60 شخصاً وأودى بحياة 3.

وحتى مساء الأحد، أصاب الفيروس أكثر من 335 ألف شخص بالعالم، توفى منهم ما يزيد عن 14 ألفاً، أغلبهم في إيطاليا والصين وإسبانيا وإيران وفرنسا والولايات المتحدة، بينما تعافى أكثر من 97 ألفاً.

باقي دول الخليج

وفي سلطنة عمان، قررت اللجنة العليا لمتابعة تطورات الفيروس منع التجمعات ووقف الطباعة الورقية للصحف والمجلات والمنشورات ومنع تداولها وإغلاق محلات الصرافة.

وسجلت مسقط الأحد، 3 إصابات جديدة، ليرتفع العدد إلى 55، تماثل 17 منهم للشفاء.

وفي قطر، أعلنت لولوة الخاطر المتحدثة باسم اللجنة العليا لإدارة الأزمات، فرض إجراءات احترازية إضافية، لمنع أشكال التجمع في المرافق العامة كافة، كالحدائق والشواطئ العامة والمناسبات الاجتماعية.

وأوضحت أن الجهات المعنية ستنشر دوريات متنقلة، لضبط كل من يخالف القرار.

وفي الكويت، بدأ من الساعة 5 مساء الأحد تطبيق حظر تجول جزئي، ونشرت الصحف المحلية صوراً توضّح توجّه المواطنين والمقيمين إلى بيوتهم، قبل بدء الحظر وإخلاء الشوارع.

وأعلنت الكويت الأحد، تسجيل 12 إصابة، ليرتفع العدد إلى 188.

تدابير أخرى في باقي الدول

وفي الأردن، أعلن وزير التربية والتعليم تيسير النعيمي، بدء العمل بمنصة "درسك" الإلكترونية الخاصة بالتعلم عن بُعد.

وقال النعيمي في تصريح صحفي، إنه جرى تخصيص القناة الرياضية الحكومية لدروس طلبة مرحلة الثانوية العامة اعتباراً من الأحد.

وفي لبنان، أعلنت وزيرة الإعلام منال عبد الصمد في تغريدة، أن وزارة التربية ستطلق بالتعاون مع وزارتها مساء الأحد، أول حلقة تعليم افتراضي عن بُعد عبر قناة تلفزيون لبنان.

وسجل لبنان الأحد، 18 إصابة جديدة، ما رفع العدد إلى 248.

وفي المغرب، دعت وزارة الثقافة والشباب والرياضة في بيان، ناشري الصحف الورقية إلى تعليق إصدار الطبعات الورقية منها ونشرها وتوزيعها، بداية من الأحد حتى إشعار آخر.

وأفادت الرباط الأحد، بارتفاع عدد المصابين إلى 104، على إثر تسجيل 8 حالات جديدة.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولاً عديدة على إغلاق حدودها وتعليق الرحلات الجوية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً