أكدت السلطات السودانية مصرع عشرة أشخاص وتدمير أكثر من ثلاثة آلاف منزل كلياً أو جزئياً بسبب أمطار غزيرة وسيول في مختلف مناطق البلاد خلال الأسبوع الجاري، فيما قال الدفاع المدني السوداني إنه يتوقع هطول مزيد من الأمطار في أجزاء متفرقة من البلاد.

تعرضت العاصمة الخرطوم وعدد من الولايات على مدار الأيام الماضية لأمطار غزيرة، فيما ضربت سيول مناطق
تعرضت العاصمة الخرطوم وعدد من الولايات على مدار الأيام الماضية لأمطار غزيرة، فيما ضربت سيول مناطق "شرق النيل" (AFP)

أعلنت السلطات السودانية، الخميس، ارتفاع ضحايا السيول الناجمة عن أمطار غزيرة إلى 10 وفيات منذ يوليو/تموز الماضي.

وقالت وزارة الداخلية، في تقرير، إن جملة الأضرار جراء السيول في كل أنحاء البلاد بلغت منذ يوليو/تموز وحتى اليوم 10 وفيات و3 إصابات.

وأضافت أن السيول أدت أيضاً إلى انهيار 3380 منزلاً، بينها 1872 انهياراً كلياً، و1508 أخرى انهارت جزئياً.

وأشارت وزارة الداخلية إلى تضرر 29 مرفقاً (تعليمياً ومساجد) و28 متجراً ومخزناً جراء السيول منذ الشهر الماضي، ودعت القاطنين قرب مجاري السيول إلى توخي الحيطة والحذر.

وتعرضت العاصمة الخرطوم وعدد من الولايات على مدار الأيام الماضية لأمطار غزيرة، فيما ضربت سيول مناطق "شرق النيل" شرقي العاصمة.

إضافة إلى ذلك، انهار سد "بوط" في ولاية النيل الأزرق، ما أدى إلى تدمير مئات المنازل، وفق السلطات المحلية.

من جهته، ذكر مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في السودان، الأربعاء، أن خمسين ألف شخص تأثروا بالأمطار وقال إن "الأمطار الغزيرة التي هطلت في الأيام الأخيرة في السودان سببت فيضانات وانزلاقات أرضية وسببت أضراراً في منازل وبنى تحتية في 14 من إجمالي 18 ولاية في البلاد".

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في السودان: "حذرت هيئة الأرصاد الجوية السودانية من توقع المزيد من الأمطار الغزيرة خلال شهري أغسطس/آب وسبتمبر/أيلول في معظم أنحاء البلاد، ما قد يؤدي إلى مزيد من الفيضانات وعمليات النزوح".

وقال الدفاع المدني السوداني إنه يتوقع هطول مزيد من الأمطار في أجزاء متفرقة من السودان، إذ ينتهي موسم الأمطار والسيول في السودان، في أكتوبر/تشرين الأول من كل عام.

وفي السنوات الماضية، تسببت السيول في مصرع العشرات، وتدمير آلاف المنازل والمرافق الخدمية في أنحاء البلاد، إذ تبدأ عادة أمطار غزيرة في الهطول بين شهري يونيو/حزيران وأكتوبر/تشرين الأول في السودان الذي يواجه سنوياً فيضانات كبيرة.

وأثّرت الأمطار الغزيرة في 2019 على 400 ألف شخص، وفق المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية.

المصدر: TRT عربي - وكالات