الجهاد الإسلامي قالت إن أبو هربيد "استشهد وهو في معركة سيف القدس يتنقل بين ميادين الجهاد وثغور المواجهة" (مواقع تواصل)

أعلنت إسرائيل، الاثنين، اغتيال حسام أبو هربيد أحد القادة الميدانيين لسرايا القدس الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي.

ونعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وجناحها العسكري سرايا القدس، "الشهيد القائد حسام أبو هربيد "أبو عبيدة" قائد لواء الشمال في سرايا القدس".

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين، اغتيال أبو هربيد، وقال في بيان إن القائد في سرايا القدس "كان وراء العديد من الهجمات بصواريخ مضادة للدبابات على مدنيين إسرائيليين".

وتابع بيان جيش الاحتلال أن هربيد قيادي بجماعة الجهاد الإسلامي منذ 15 عاماً.

فيما قالت الجهاد في بيانها، "استشهد أبو هربيد وهو في معركة سيف القدس يتنقل بين ميادين الجهاد وثغور المواجهة ويتابع سير عمليات المقاومة في محافظة شمال قطاع غزة".

وواصل البيان "عرفه المجاهدون بصلابته في الدفاع عن أرضه وشعبه متمسكاً بسلاحه محباً لأهله وإخوانه متوحداً ومتعاوناً مع رفاق الدرب والسلاح في فصائل المقاومة، وقد كان الشهيد حسام نموذجاً في القيادة والجندية وفي أداء مهامه وواجباته".

ونعى فلسطينيون على شبكات التواصل الاجتماعي أبو هربيد، وقالوا إنه كان أحد القيادات المعروفة في شمال قطاع غزة، وكان أحد المعاونين الرئيسيين لقائد المنطقة الشمالية في الجهاد بهاء أبو العطا الذي اغتالته إسرائيل سابقاً.

ويواصل الجيش الإسرائيلي، منذ 10 مايو/أيار الجاري، شن غاراته على مناطق متفرقة من قطاع غزة، مستهدفاً منشآت عامة، ومنازل مدنية، ومؤسسات حكومية.

وبحسب وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، فقد ارتفع عدد ضحايا العدوان منذ 10 مايو/أيار الجاري، إلى 200 قتيل، بينهم 59 طفلاً، و35 سيّدة، وإصابة 1305 بجراح مختلفة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً