قالن يطلب من أحد المسؤولين الأوروبيين الإعراب عن قلقه من جرائم PKK الإرهابي (AA)

طالب المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن الثلاثاء بيتر ستانو المتحدث باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية لدى الاتحاد الأوروبي، بالإعراب عن قلقه إزاء تصفية تنظيم PKK الإرهابي 13 جندياً تركياً شمالي العراق قبل أيام.

جاء ذلك في تغريدة نشرها المسؤول التركي على حسابه الشخصي ردّاً على تغريدة مماثلة لستانو أعرب خلالها الأخير عن قلقه حيال بدء أنقرة تحقيقات مع عدد من نواب حزب الشعوب الديمقراطي بالبرلمان، وطالب تركيا بـ"احترام سيادة القانون وحقوق الإنسان والحريات".

وقال قالن في تغريدته: "هلّا شعرت (في إشارة إلى ستانو) بالقلق ولو لمرة حيال جرائم تنظيم PKK المدرج على قوائم الإرهاب من قبل الاتحاد الأوروبي، والذي قتل 13 جندياً (تركيّاً) (بمنطقة) غارا (شمالي العراق)، أم أن هذا سيدخلكم في مشكلات مع لوبي ذلك التنظيم بأوروبا؟".

وفي 14 فبراير/شباط الجاري عثرت القوات التركية على جثامين 13 مواطناً لدى مداهمة إحدى مغارات PKK بمنطقة غارا في إطار عملية "مخلب النسر 2" التي استمرت بين 10 و14 من الشهر نفسه، وانتهت بعد تحييد 53 إرهابياً.

وPKK المدرج على لوائح التنظيمات الإرهابية لدى تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي مسؤول عن مقتل أكثر من 40 ألفاً بينهم أطفال ونساء ورضّع، خلال عملياته الإرهابية المستمرة منذ أكثر من 30 عاماً.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً