يترأس الوفد المصري اللواء أحمد عبد الخالق مسؤول الملف الفلسطيني في المخابرات المصرية، بحسب مصدر مطلع  (Khalil Hamra/AP)

بدأ وفد من جهاز المخابرات العامة المصري، الثلاثاء، زيارة إلى قطاع غزة لعقد مباحثات مع قادة حركة "حماس".

وأكد مصدر فلسطيني مطلع، أن الوفد الأمني المصري الذي وصل غزة عبر معبر بيت حانون "إيرز"، سيلتقي قيادة "حماس"، حسب وكالة الأناضول.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن "اللواء أحمد عبد الخالق، مسؤول الملف الفلسطيني بجهاز المخابرات المصري، يترأس الوفد".

ولم يكشف المصدر عن الملفات التي سيبحثها الوفد مع قادة "حماس"، ولا الشخصيات التي سيلتقيها على وجه التحديد.

وبين الفينة والأخرى، تجري وفود أمنية واستخباراتية مصرية زيارات إلى غزة؛ لبحث عدة ملفات، منها التهدئة مع إسرائيل، والمصالحة الفلسطينية، وأوضاع القطاع.

وتأتي هذه الزيارة في ظل الاستعدادات للانتخابات التشريعية الفلسطينية، التي جرى التوافق على آليات إجرائها، خلال لقاءات عقدتها الفصائل الفلسطينية بالعاصمة المصرية القاهرة، في فبراير/شباط، ومارس/ آذار الماضيين.

وستُجرى الانتخابات على 3 مراحل خلال العام الجاري: تشريعية (برلمانية) في 22 مايو/أيار، ورئاسية في 31 يوليو/تموز، وانتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس/آب، وفق مرسوم رئاسي أعلن في وقت سابق.

وعُقدت آخر انتخابات للمجلس التشريعي (البرلمان) عام 2006، وأسفرت عن فوز "حماس" بالأغلبية، فيما سبقتها بعام انتخابات للرئاسة فاز فيها الرئيس الحالي محمود عباس.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً