أطلقت مليشيات خليفة حفتر الأربعاء، قذائف على مناطق وسط العاصمة طرابلس وجنوبها، ما أدى إلى مقتل 3 أطفال من عائلة واحدة وسيدة وإصابة طفلتين.

تخرق قوات حفتر وقف إطلاق النار عبر شن هجمات على العاصمة طرابلس بوتيرة يومية
تخرق قوات حفتر وقف إطلاق النار عبر شن هجمات على العاصمة طرابلس بوتيرة يومية (Reuters)

قتل 3 أطفال وسيدة، نتيجة قذائف أطلقتها مليشيات تابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر، وسط العاصمة الليبية طرابلس وجنوبها الأربعاء، وفق مصدرين حكوميين.

وقال المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" التابعة لقوات حكومة الوفاق المعترف بها دولياً في بيان، إن "امرأة توفيت وأصيبت ابنتها وابنة أختها على إثر سقوط قذيفة أطلقتها مليشيات حفتر على سيارتهم في منطقة باب بن غشير (وسط طرابلس)".

كما قتل 3 أطفال من عائلة واحدة نتيجة سقوط قذائف لحفتر على منطقة عين زارة جنوبي طرابلس، حسب حديث المستشار الإعلامي لوزارة الصحة الليبية أمين الهاشمي إلى قناة ليبيا الأحرار المحلية.

وبمبادرة تركية روسية، بدأ في 12 يناير/كانون الثاني الماضي وقف لإطلاق النار بين الحكومة وقوات حفتر الذي ينازع الحكومة على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط.

وبوتيرة يومية، تخرق قوات حفتر وقف إطلاق النار هذا عبر شن هجمات على العاصمة طرابلس مقر حكومة الوفاق، ضمن عملية عسكرية مستمرة منذ 4 أبريل/نيسان 2019، للسيطرة على العاصمة.

المصدر: TRT عربي - وكالات