كان الظهور الأول للقنبلة بشكلها الجديد، في معرض إسطنبول الدولي للصناعات الدفاعية "آيدف IDEF".  (AA)

زودت شركة "أسيلسان" التركية للصناعات الدفاعية، "القنبلة صغيرة القطر Minyatür Bomba" الخارقة للتحصينات، بإضافات جديدة ترفع من قدرتها التدميرية.

وقد طورت القنبلة صغيرة القطر لتصبح ذخيرة موجهة يمكن إسقاطها من الجو، وفق مصادر مطلعة لوكالة الأناضول.

وأضافت، أن القنبلة بعد إضافة التعديلات المذكورة أصبح من الممكن استخدامها ضد أهداف أرضية صلبة وناعمة.

وأشارت إلى أن القنبلة تتميز بمدى يصل إلى 100 كيلومتر، بالإضافة إلى تكلفتها المادية المنخفضة بالمقارنة مع مثيلاتها من القنابل.

وكان الظهور الأول للقنبلة بشكلها الجديد، في معرض إسطنبول الدولي للصناعات الدفاعية "آيدف IDEF" الذي انعقد في الفترة من 17 إلى 20 أغسطس/آب الجاري.

والقنبلة صغيرة القطر (Small Diameter Bomb) انزلاقية موجهة بدقة، والهدف منها توفير إمكانية للطائرات لحمل أكبر عدد من القنابل.

وتستطيع القنبلة تدمير المخازن والتحصينات ومرابض المدفعية ومنظومات الدفاع الجوي، وبإمكانها التعامل مع الأهداف غير الثابتة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً