كالكان أكد أن الدول الأوروبية لم تفرض حلاً بل على العكس كانت دائماً تشجع على استمرار القتال (TRT Arabi)

قال دوران كالكان أحد مؤسسى تنظيم PKK الإرهابي إن أوروبا فرضت على التنظيم مراراً مواصلة الصراع مع تركيا وعدم العمل على وقف إطلاق نار مع تركيا، ومواصلة الحرب والقتال ضد أنقرة.

وفي تصريحات لموقع مقرب من التنظيم الإرهابي قال إن التنظيم لم يتمكن من إيجاد أرضية لوقف إطلاق النار من خلال أوروبا.

وأكد أن أوروبا فرضت على إدارة التنظيم الإرهابي طريقاً واحداً مع تركيا وهو القتال، وكان هذا الفرض مكشوفاً وواضحاً.

وأضاف: "لم نشهد قط فرض حل أو برنامج حل أو مشروع من أي دولة، بل على العكس أقاموا معنا علاقات وتعاملوا مع أفكارنا وسياساتنا ونوايانا.. وإذا كانت نيتنا التوصل إلى حل أو وقف إطلاق النار فقد هاجموا ذلك لإبطاله".

وصرح كالكان بأن أردوغان اعتقد في البداية أن الدول الأوروبية تريد حلاً، فقال: "إذا حللت المشكلة الكردية فإنهم سيدعموننا"، لكنه سرعان ما رأى أن الواقع عكس ذلك ولم يجد دعماً خارجياً.

ونوه بأن التعليمات جاءت من زعيم تنظيم PKK الإرهابي بضرورة العمل "دعائياً" أيضاً على تعطيل خطط الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وأهدافه لعامَي 2023 و2071.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً