Gonulluler Faz-3 asamasindaki yerliasi TURKOVAC icin seferber oldu (Halil Sagirkaya/AA)

أكد وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي مصطفى ورانك عدم ظهور أي أعراض جانبية على المتطوعين حتى الآن في التجارب على لقاح كورونا المحتمل الذي يعمل بتقنية الجسيمات الشبيهة بالفيروس، ويعد أحد مشاريع اللقاحات المحلية الواعدة ويعتمد تقنية حديثة.

جاء ذلك، السبت، في كلمة خلال مراسم افتتاح محطة لتوليد الكهرباء بطاقة الكتلة الحيوية، في ولاية سينوب شمالي تركيا، حيث تطرق إلى مشاريع اللقاحات المحلية ضد فيروس كورونا.

وأوضح أنه جرى استكمال التطعيم بالجرعة الأولى في إطار المرحلة الثانية من التجارب على البشر بالنسبة إلى اللقاح المذكور، وبدأ التطعيم بالجرعة الثانية.

وأكد عدم رصد أي أعراض جانبية حتى الآن لدى المتطوعين.

ولفت إلى أن اللقاح سيدخل المرحلة الثالثة من التجارب عقب تقييم نتائج اختبارات المرحلة الثانية.

يشار إلى تقنية الجسيمات الشبيهة بالفيروس (VLP) تعد من الطرق المبتكرة في اللقاحات، حيث تكسب تلك الجسيمات مناعة لجسم الإنسان دون أن تسبب له المرض.

ويتم استخدام مثل هذه اللقاحات بالفعل في الوقت الراهن ضد بعض الأمراض حول العالم.

وفي حال اجتياز اللقاح المحلي الذي يعتمد هذه التقنية كل الاختبارات بنجاح فستصبح تركيا إحدى الدول السباقة في تطوير لقاح يعمل بخاصية الجسيمات الشبيهة بالفيروس ضد كورونا.

يشار إلى أن اللقاح المحلي التركي الآخر "توركوفاك" (يعتمد مبدأ الفيروس الخامل)، دخل المرحلة الثالثة من التجارب البشرية، في يونيو/حزيران المنصرم، ومن المتوقع أن يدخل حيز الاستخدام في وقت قريب.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً