12 معاقاً لقوا حتفهم عندما تدفقت المياه إلى نزلهم بمدينة زينتسيش بولاية راينلاند-بفالتس (Christof Stache/AFP)

أعلنت السلطات الألمانية وفاة 12 شخصاً من ذوي الإعاقة الذهنية بسبب كارثة الفيضانات التي ضربت عدداً من المدن والقرى غربي ألمانيا.

وتوفي 12 معاقاً عندما تدفقت المياه إلى نزلهم بمدينة زينتسيش بولاية راينلاند-بفالتس ليلاً.

ومع بدء عمليات البحث عثرت فرق الإنقاذ على جثث تسعة أشخاص ليل الخميس من أصل 13 شخصاً كانوا في النزل، ومع استمرار عملية البحث عثر على جثث ثلاثة آخرين، فيما نجا شخص واحد جرى انتشاله بأعجوبة.

يقول ماتياس ماندوس رئيس جمعية "إنقاذ الحياة" المسؤولة عن النزل إن المياه دخلت إلى النزل "وارتفع مستواها إلى سقف الطابق الأرضي في غضون دقيقة واحدة".

وأوضح أن أحد الحراس المناوبين في تلك الليلة نقل بعض سكان النزل إلى الطابق العلوي، ولكن "حينما عاد لإنقاذ الآخرين كانت المياه قد غمرت كل شيء".

يسكن النزل الواقع بمنطقة منخفضة في المدينة الواقعة على مصب نهر الآر في الراين 34 شخصاً من ذوي الإعاقة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً