بلغت قيمة واردات الاتحاد الأوروبي من الغاز والفحم والنفط والمنتجات البترولية، حوالي 17 مليار يورو منذ بدء الحرب الروسية الأوكرانية. (Alexey Malgavko/Reuters)
تابعنا

بلغت قيمة واردات الاتحاد الأوروبي من الغاز الطبيعي والفحم والنفط القادمة من روسيا، نحو 17 مليار يورو، منذ بدء الهجوم العسكري الروسي على أوكرانيا.

ورغم العقوبات الاقتصادية القاسية التي فرضها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وبريطانيا على روسيا، إلا أن أوروبا لم تعلن فرض عقوبات على روسيا بمجال الطاقة كما فعلت واشنطن ولندن.

وقد بلغت قيمة واردات الاتحاد الأوروبي من الغاز والفحم والنفط والمنتجات البترولية، نحو 17 مليار يورو منذ بدء الحرب الروسية الأوكرانية، في 24 فبراير/شباط الماضي، وفق مركز أبحاث الطاقة والهواء النقي في أوروبا.

وشكّل الغاز الطبيعي المسال نحو 10.6 مليارات يورو، والنفط نحو 5.7 مليار يورو، والفحم 435 مليون يورو.

وخلال الفترة المذكورة، بلغت واردات الاتحاد الأوروبي من الغاز الطبيعي والفحم والنفط من روسيا ما يقرب من 680 مليون يورو يومياً.

وخلال العام الماضي، احتلّت ألمانيا المركز الأول بين الدول الأوروبية المستوردة للغاز والفحم والنفط من روسيا بقيمة 40.6 مليار يورو، تلتها هولندا بـ32.7 مليار يورو، وإيطاليا بـ18.4 مليار يورو، وبولندا بـ 15.5 مليار يورو، وإسبانيا بـ 10.2 مليارات يورو.

وحسب وكالة الطاقة الدولية، استورد الاتحاد الأوروبي 155 مليار متر مكعب من الغاز من روسيا العام الماضي، أي 45% من إجمالي واردات الاتحاد من الغاز الطبيعي.

والأسبوع الماضي، صرح ممثل شركة "غازبروم" سيرجى كوبريانوف، أن شحنات الغاز الطبيعي إلى أوروبا تسير في مسارها الطبيعي بمتوسط 105 ملايين متر مكعب في اليوم.

وفي 24 فبراير/شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية "مشددة" على موسكو.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً