تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم 73 مليوناً و750 ألفاً (AFP)

تجاوز عدد مصابي فيروس كورونا حول العالم حتى فجر الأربعاء، 73 مليوناً و750 ألفاً، توفي منهم أكثر من مليون و639 ألفاً، وتعافى ما يزيد على 51 مليوناً و771 ألفاً، وفق موقع "ورلدوميتر".

وبدأت السلطات البريطانية بعد منتصف ليل الثلاثاء/الأربعاء تطبيق "المستوى الثالث" من إجراءات قيود فيروس كورونا المستجد في العاصمة لندن.

شمل هذا المستوى من التدابير في لندن التي زاد فيها عدد الإصابات بشكل هو الأكبر بعموم البلاد، إغلاق الفنادق ودور الضيافة والحانات وجميع المقاهي والمطاعم باستثناء التي تقدم خدمة التوصيل إلى المنازل.

وحتى مساء الثلاثاء تجاوز إجمالي الإصابات بالفيروس في بريطانيا مليوناً و888 ألفاً، في حين بلغت الوفيات 64 ألفاً و908 حالات.

وفي ألمانيا بدأ إغلاق صارم يستمر حتى العاشر من الشهر المقبل، جراء الوضع الوبائي لكورونا.

أما الولايات المتحدة فقد سجّلت الثلاثاء نحو ربع مليون إصابة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة، في حصيلة يومية قياسية جديدة، حسب بيانات نشرتها جامعة جونز هوبكنز.

وأصيب أكثر من 16.7 مليون شخص بفيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتحدة منذ بدء تفشّي الوباء. لكن الحصيلة الفعلية قد تكون أكبر بسبب عدم إجراء فحوص على نطاق واسع في المرحلة الأولى.

وبدأت الولايات المتحدة الاثنين حملة تلقيح واسعة النطاق ترمي في مرحلة أولى إلى تلقيح 20 مليون شخص خلال ديسمبر/كانون الأول الجاري، يتوزعون على نزلاء دور رعاية المسنين (ثلاثة ملايين شخص) وموظفي القطاع الصحّي (21 مليوناً)، قبل أن يرتفع هذا العدد إلى مئة مليون شخص بحلول نهاية مارس/آذار.

لكنّ خبراء الأوبئة يؤكّدون أنّه لا بدّ من تلقيح أكثر من 70% من الناس لوقف تفشّي الوباء.

وفي البرازيل، أعلنت وزارة الصحة تسجيل نحو 43 ألف إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية بالإضافة إلى نحو ألف وفاة ناجمة عن الإصابة.

جاء ذلك حسب بيان صادر عن الوزارة البرازيلية الثلاثاء، أكد أن البلاد سجلت خلال 24 ساعة 42 ألفاً و889 إصابة و964 حالة وفاة.

وفي الهند، البلد الثاني عالمياً في أعداد الإصابات، بلغت حصيلة المصابين بالوباء 9 ملايين و912 ألفاً و54 إصابة، في حين بلغت أعداد الوفيات 143 ألفاً و802.

إنهاء الحجر المنزلي في فرنسا

في هذه الأثناء أنهت فرنسا فترة الحجر المنزلي في عموم البلاد، التي استمرت قرابة 3 أشهر ونصف شهر، للحد من تفشي فيروس كورونا.

وسيكون بمقدور الفرنسيين التنقل في كامل أرجاء البلاد من دون ترخيص حتى الثامنة مساء (السابعة مساء بتوقيت غرينتش)، موعد بدء حظر التجول الذي يستمر حتى السادسة من صباح كل يوم.

ومع اقتراب الاحتفالات بأعياد نهاية السنة ولتفادي مخاطر الموجة الثالثة من انتشار الوباء، أوصى المجلس العلمي في فرنسا بالحجر الذاتي خلال أسبوع، في حال كانت تلك الاحتفالات عائلية.

وتحتل فرنسا المرتبة الخامسة في عدد الإصابات عالمياً، بواقع مليونين و397 ألفاً و915 إصابة، في حين بلغت حصيلة الوفيات 58 ألفاً و282 حالة وفاة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً