أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، الثلاثاء، أن لقاحاً ضد فيروس كورونا المستجد، الذي قتل وأصاب مئات الآلاف من الأمريكيين، سيتوفر "في غضون أسابيع". من ناحية أخرى أفادت منظمة السياحة العالمية أن خسائر السياحة بلغت 460 مليار دولار.

لغت خسائر السياحة العالمية بسبب فيروس كورونا المستجد، 460 مليار دولار خلال النصف الأول من العام
لغت خسائر السياحة العالمية بسبب فيروس كورونا المستجد، 460 مليار دولار خلال النصف الأول من العام (Getty Images)

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، الثلاثاء، أن لقاحاً ضد فيروس كورونا المستجد، الذي قتل وأصاب مئات الآلاف من الأمريكيين، سيتوفر "في غضون أسابيع".

وقال ترمب، في مقابلة عبر الهاتف مع برنامج "فوكس آند فريندز" على قناة "فوكس" المحلية، إنه يعمل مع إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA للحصول على لقاح "في غضون 4 أو 8 أسابيع".

وفي معرض رده على اتهامات بالاستعجال في توفير اللقاح، قال ترمب "لا أفعل ذلك لأسباب سياسية".

من جهته، عبر المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة جو بايدن، والمرشحة لمنصب نائب الرئيس، السيناتورة، كامالا هاريس، عن مخاوفهما من الموافقة على لقاح قبل استكمال التجارب.

واتهم ترمب، من جانبه، المرشحين، بتوجيه "خطاب طائش مناهض للقاحات".

ونفت المتحدثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكناني، تعرض FDA لأي ضغوط سياسية للإسراع في منح الموافقة على اللقاح ضد الفيروس.

خسائر سياحة مليارية

من ناحية أخرى بلغت خسائر السياحة العالمية بسبب فيروس كورونا المستجد، 460 مليار دولار خلال النصف الأول من العام، حسبما أفادت منظمة السياحة العالمية.

فيما تراجع عدد السياح في العالم بمعدل 65% في النصف الأول من السنة بسبب إغلاق الحدود وفرض قيود على المسافرين ما كبد القطاع خسائر "أكبر بخمسة أضعاف من تلك المسجلة خلال الأزمة الاقتصادية والمالية في 2009" كما ذكرت المنظمة الأممية التي تتخذ من مدريد مقراً في بيان.

وقال الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية زوراب بولوليكاشفيلي كما نقل عنه البيان "إنه قطاع يعول عليه ملايين الأفراد لكسب رزقهم".

وأوردت المنظمة أن تطور السياحة في أغسطس/آب ينبىء بـ"تراجع للطلب تبلغ نسبته حوالي 70%" خلال عام 2020، في حين أن بعض مناطق العالم مثل أوروبا يشهد منذ هذا الصيف تفشياً جديداً للفيروس يشجع على فرض قيود جديدة على المسافرين.

وأضافت أن "العودة إلى مستوى 2019 على صعيد وصول السياح ستستغرق ما بين عامين وأربعة أعوام".

المصدر: TRT عربي - وكالات