فاز كيشيدا سليل عائلة هيروشيما المعروفة في عالم السياسة، على تارو كونو الذي كان مسؤولاً عن حملة تطعيم كورونا في البلاد (Reuters)

وافق البرلمان الياباني الاثنين على تولي فوميو كيشيدا رئاسة الوزراء بعد فوزه بأغلبية الأصوات في مجلسي البرلمان، فيما ينتظر أن يعلن كيشيدا عن حكومة ستضم شخصيات جديدة وأخرى ستبقى في مناصبها.

ومن المقرر الإعلان عن أعضاء مجلس الوزراء الجدد في عهد كيشيدا، الذي سيخلف يوشيهيدي سوجا في وقت لاحق اليوم.

وفاز كيشيدا سليل عائلة هيروشيما المعروفة في عالم السياسة، على تارو كونو الذي كان مسؤولاً عن حملة التطعيم في البلاد، بوصفه زعيماً للحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم الأسبوع الماضي.

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية أن من المقرر أن يحل كيشيدا البرلمان الأسبوع المقبل ويدعو إلى انتخابات في 31 أكتوبر/تشرين الأول.

ويبدو أن هذه الخطوة المفاجئة تهدف إلى استغلال فترة الهدوء التقليدية التي يجري منحها للحكومات الجديدة والانخفاض الحاد في عدد الإصابات بفيروس كورونا.

وبلغت نسبة التأييد لرئيس الوزراء المنتهية ولايته يوشيهيدي سوجا 70% بعد فترة وجيزة من توليه منصبه قبل نحو عام، لكنه تعرض لانتقادات شديدة بسبب أسلوب تصديه للجائحة مما دفعه إلى التنحي لإعطاء فرصة لوجه جديد لقيادة الحزب الديمقراطي الحر الحاكم من خلال الانتخابات.

وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية إن من المتوقع أن يحل كيشيدا (64 عاماً) البرلمان في 14 أكتوبر/تشرين الأول، وسيعلن الانتخابات في أول مؤتمر صحفي له رئيساً للوزراء في وقت لاحق الاثنين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً