سجلت القيمة السوقية لشركة آبل هبوطا دون تريليون دولار لفترة وجيزة في تداولات سوق الأسهم الأميركية قبل أن ترتفع مجددا، بعد توقعات من الشركة لأرباح ضعيفة للربع الرابع، وإعلانها عن سياسة جديدة لعدم الإفصاح عن مبيعات أجهزة الهواتف والحواسيب.

القيمة السوقية لآبل تسجل هبوطاُ دون تريليون دولار  في سوق الأسهم الأميركية وتعود مجدداً
القيمة السوقية لآبل تسجل هبوطاُ دون تريليون دولار  في سوق الأسهم الأميركية وتعود مجدداً (Reuters)

سجلت القيمة السوقية لعملاق التقنية "آبل"، الخميس، انخفاضاً دون التريليون دولار، لأول مرة منذ أغسطس الماضي، لفترة وجيزة في تداولات سوق الأسهم الأميركية، قبل أن تعود مجدداً فوق التريليون، مسجلة هبوطاً في أسهمها بنسبة 7%.

وجاء هذا الانخفاض بعد أن أعلنت الشركة عن توقعات ضعيفة لأرباحها في الربع الرابع من العام الحالي (أكتوبر- ديسمبر)، فضلاً عن إعلانها لسياسة جديدة وهي عدم الإفصاح عن البيانات التفصيلية لمبيعاتها من أجهزة هواتف "آيفون" والأجهزة اللوحية "آيباد" وحواسيب "ماك" أيضاً.

وبحسب المدير المالي للشركة لوكا مايستري، فإن "هذا القرار جاء لأن مبيعات الأجهزة لا تعبر عن قوة أعمال وأداء آبل في الأسواق".

وكانت شركة آبل قد تمكنت من أن تصبح أول شركة عامة في العالم تبلغ قيمتها تريليون دولار في أغسطس الماضي لتتصدر قائمة أكبر شركات العالم من حيث القيمة السوقية.

المصدر: TRT عربي - وكالات