ستعمل حاملة الطائرات "أبراهان لينكولن" في المنطقة لمدة تتراوح بين ثلاثة وخمسة أيام - أرشيفية.  (Handout/Reuters)
تابعنا

أعلن مسؤول أمريكي الثلاثاء نشاطات للمجموعة الهجومية الخاصة بحاملة الطائرات "أبراهام لينكولن"، قبالة شبه الجزيرة الكورية.

وتنشط المجموعة العسكرية في بحر اليابان، بهدف إجراء تدريبات مع القوات اليابانية، لطمأنة الحلفاء وسط تزايد التوترات الناجمة عن تجارب صواريخ كوريا الشمالية، نقلاً عن المسؤول الأمريكي في حديثه إلى وكالة رويترز.

وستعمل حاملة الطائرات في المنطقة لمدة تتراوح بين ثلاثة وخمسة أيام، وفق وكالة أنباء كوريا الجنوبية.

والمرة الأخيرة التي أرسلت فيها حاملات الطائرات الأمريكية إلى المياه الفاصلة بين كوريا الجنوبية واليابان، كانت عام 2017، واستهدفت حينها استعراض قوتها على خلفية تجارب كوريا الشمالية لصواريخ وأسلحة نووية.

يأتي ذلك في الوقت الذي يتفاقم فيه قلق الولايات المتحدة، من إجراء كوريا الشمالية تجربة نووية خلال الأيام المقبلة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً