السيسي: استقرار المنطقة سيتأثر بردّ فعل مصر على أي مساس بإمداداتها من المياه (Reuters)

حذر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الثلاثاء، من أن أي مساس بالحقوق المائية لبلاده سيكون له ردّ فعل يهدّد استقرار المنطقة بالكامل.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي على هامش تفقده للمجرى الملاحي لقناة السويس الثلاثاء، عقب نجاح تعويم السفينة "إيفر غيفن"، التي أدّى جنوحها إلى توقف الملاحة بالقناة لأكثر من 6 أيام.

وقال السيسي: "مياه النيل خط أحمر، ولن نسمح بالمساس بحقوقنا الما ئية، وأي مساس بمياه مصر سيكون له ردّ فعل يهدّد استقرار المنطقة بالكامل".

وأضاف: "معركتنا في سدّ النهضة معركة تفاوض، ونحن نكسب أرضاً كل يوم، لأننا نتفاوض بشكل يحقّق مكاسب للجميع".

وتابع: "خلال الأسابيع القليلة المقبلة سيكون لمصر تحرك إضافي (لم يحدّده) في هذا الملف، ونتمنى أن نصل إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن ملء وتشغيل السد".

وأضاف بلهجة تهديد أنه "لا أحد يستطيع أن يأخذ نقطة مياه من مصر، ومَن يُرِد التجربة فعليه الاقتراب (من مياهنا)".

وتتفاقم أزمة سد النهضة الإثيوبي بين السودان ومصر وإثيوبيا، مع تعثر المفاوضات الفنية بينهم، التي بدأت منذ نحو 10 سنوات، ويديرها الاتحاد الإفريقي منذ أشهر.

وتصرّ أديس أبابا على الملء الثاني للسد في يوليو/تموز المقبل، ولو لم تتوصل إلى اتفاق بشأنه، فيما تتمسك القاهرة والخرطوم بعقد اتفاقية تضمن حصتهما السنوية من مياه نهر النيل‎ البالغة 55.5 مليار متر مكعب، و18.5 مليار متر مكعب، على التوالي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً