شددت الخارجية التركية على أن مواصلة بعض دول الجامعة العربية اتهاماتها المعتادة ضد تركيا، أمر لا قيمة له لدى الشعوب العربية (AA)

أعربت تركيا الجمعة، عن "رفضها المطلق" لما ورد من ادعاءات ضدها في قرارات اجتماع وزراء خارجية الجامعة العربية الذي عقد أمس الخميس.

وقالت الخارجية التركية في بيان: "نرفض كلياً الادعاءات التي لا أساس لها تجاه بلادنا، الواردة في قرارات اجتماع مجلس وزراء خارجية الجامعة العربية المنعقد بتاريخ 9 سبتمبر/أيلول".

وكان وزراء خارجية الدول العربية المجتمعين في جامعة الدول طالبوا تركيا بما أسموه "وقف التدخل في شؤون دول المنطقة".

ورحب مجلس الجامعة العربية بتشكيل لجنة لإدارة ما أسماه "التدخل التركي في الشؤون الداخلية للدول العربية" برئاسة مصر والتي تضم السعودية والإمارات والبحرين والعراق.

وعلى إثره، شددت الخارجية التركية على أن مواصلة بعض دول الجامعة العربية اتهاماتها المعتادة ضد تركيا، "أمر لا قيمة له لدى الشعوب العربية الصديقة والشقيقة".

كما أكدت أن الإصرار على هذه المواقف (الصادرة عن الجامعة العربية) التي لا تفيد أحداً لا يتماشى مع الخطوات الإيجابية التي جرى الإقدام عليها بالمنطقة في الآونة الأخيرة.

وشددت تركيا على أنها من أوائل الدول التي تبذل جهودها للحفاظ على سيادة الدول العربية وسلامة أراضيها واستقلالها.

وبينت أن تحويل محاربة تركيا التهديدات التي تواجه أمنها القومي ومصالحها في إطار القانون الدولي إلى موضوع للنقد في جامعة الدول العربية هو أمر غير مقبول ولا معنى له أيضاً.

وفي هذا الصدد، دعت جامعة الدول العربية إلى "التحرر من هذه الأساليب غير المجدية والتركيز على السلام والازدهار والرفاهية للشعوب العربية".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً