#IMJ74: السعودية تستدعي سفيرها من بيروت وتطلب من سفير لبنان المغاردة إثر تصريحات حول حرب اليمن (Anwar Amro/AFP)

سارت الكويت السبت على خطى السعودية والبحرين وقرّرت الطلب من القائم بأعمال السفارة اللبنانية مغادرة أراضيها واستدعاء سفيرها في بيروت، وذلك على خلفية تصريحات لوزير لبناني حول حرب اليمن.

وقالت وزارة الخارجية الكويتية في بيان: "دولة الكويت قرّرت استدعاء سفيرها لدى الجمهورية اللبنانية للتشاور ومغادرة القائم بأعمال سفارة الجمهورية اللبنانية لدى دولة الكويت خلال 48 ساعة".

ودعا رؤساء حكومات لبنانية سابقون السبت وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي للاستقالة، وذلك تعليقاً على الأزمة الدبلوماسية بين بيروت والرياض، على خلفية تصريحات قرداحي حول حرب اليمن.

جاء ذلك في بيان صادر عن رؤساء الحكومات السابقين فؤاد السنيورة وسعد الحريري وتمام سلام، اطلعت عليه الأناضول.

واعتبر رؤساس الحكومات السابقة أن "استمرار قرداحي في الحكومة أصبح يشكّل خطراً على العلاقات اللبنانية-العربية وعلى مصلحة لبنان واللبنانيين في دول الخليج العربي والعالم".

وأكدوا أنّ "لبنان لم يعد قادراً على تحمل الضربات والانتكاسات المتوالية نتيجة انحراف السياسة الخارجية له".

وتابعوا: "لقد طفح الكيل أيّها السادة، ولبنان لا يمكن أن يكون إلا عربياً متمسكاً بإخوانه".

والجمعة أمهلت السعودية سفير بيروت لديها 48 ساعة لمغادرة أراضيها، إضافة إلى وقف كل الواردات اللبنانية إلى المملكة.‎

كما أعلنت وزارة الخارجية البحرينية في وقت لاحق الجمعة مطالبتها السفير اللبناني لدى المنامة بمغادرة البلاد خلال 48 ساعة.

وعقب هذا القرار طلب رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، من قرداحي، تقدير المصلحة الوطنية "واتخاذ القرار المناسب لإعادة إصلاح علاقات لبنان العربية".

والاثنين اعتبر وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي خلال مقابلة تلفزيونية (سُجلت في أغسطس/آب الماضي) أن الحوثيين في اليمن "يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداءات السعودية والإمارات".

وقالت جامعة الدول العربية في بيان إن الأمين العام أعرب عن بالغ قلقه حول التدهور السريع في العلاقات اللبنانية-الخليجية بعد تصريحات من وزير لبناني حول التدخل العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن.

وقال البيان نقلاً عن الأمين العام أحمد أبو الغيط إنه يناشد المسؤولين في دول الخليج "تدبُّر الإجراءات المطروح اتخاذها في خضم ذلك الموقف بما يتفادى المزيد من التأثيرات السلبية على الاقتصاد اللبناني المنهار".

وأضاف البيان أن "الأمين العام لديه ثقة في حكمة الرئيسين عون وميقاتي وقدرتهما على السعي السريع لاتخاذ الخطوات الضرورية التي يمكن أن تضع حداً لتدهور تلك العلاقات".

ويأتي البيان بعد يوم من طلب السعودية مغادرة السفير اللبناني المملكة خلال 48 ساعة وفرضها حظراً شاملاً على جميع الواردات من لبنان.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً