كوبا تعلن عن لقاح "عبد الله" بفاعلية 92% (Alexandre Meneghini/Reuters)

كشفت كوبا عن لقاح "عبد الله" المضاد لكوفيد-19، وقالت إنّه فعّال بنسبة تتجاوز الـ92 في المئة.

وقد أعلنت كوبا، إحدى الدول الأقل تضرراً من الوباء في المنطقة مع أقل من 170 ألف إصابة بينها 1170 وفاة من أصل 11.2 مليون نسمة، أمس الاثنين، أن لقاحها التجريبي "عبد الله" أظهر أنه فعال بنسبة تفوق 90% ضد المرض.

وكتبت مجموعة "بيوكوبافارما" الحكومية الكوبية التي يتبع لها "مركز الهندسة الوراثية والتكنولوجيا الحيوية" في تغريدة، أن لقاح "عبد الله"، الذي يطوّره المركز، يُظهر فعالية بنسبة 92.28% بعد 3 جرعات".

وبلغ هذا اللّقاح التجريبي المرحلة النهائية مِن التجارب السريرية، ومِن المتوقع أن يحصل في أواخر يونيو/حزيران الجاري أو مطلع يوليو/تموز المقبل على ترخيص رسمي من السلطات الكوبية باستخدامه.

وقال الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل في تغريدة على تويتر إن «علماءنا في معهد فينلاي ومركز الهندسة الوراثية والتكنولوجيا الحيوية الذين يواجهون جائحتين (كوفيد والحظر) تغلبوا على كل الصعاب وأعطونا لقاحين فعالين للغاية: سوبيرانا 2 وعبد الله».

وكان معهد فينلاي للّقاحات أعلن السّبت أنّ لقاح "سوبيرانا-2" (SOBERANA-2) الذي يطوره، يؤمّن فعالية بنسبة 62%، بعد تناول الجرعة الثانية مِن 3 جرعات يجب أن يتلقّاها المرء لتحصينه بالكامل ضد كوفيد-19، ومن المتوقع أن يحصل هذا اللقاح التجريبي أيضاً على الترخيص الرسمي باستخدامه قريباً.

وإذا حصل هذان اللّقاحان على التراخيص كما هو متوقع، فستصبح كوبا أول دولة في أمريكا اللاتينية تطوّر لقاحات مضادة لكوفيد-19 وتنتجها، على الرغم من الصعوبات التي يواجهها علماؤها بسبب الحظر الأمريكي المفروض عليها منذ 1962، والذي شُدد في عهد رئيس الولايات المتحدة السابق دونالد ترمب.

وذكرت مواقع إلكترونية أنّ اسم اللقاح اشتق من "مسرحية عبد الله" التي ألّفها شاعر كوبا الشهير خوسيه مارتي، الراحل عام 1895 عن 42 عاماً، والمعروف بميله للعرب وتمجيدهم في كثير من قصائده، إلى درجة جعل معظم أبطال قصائده منهم، كبطل المسرحية الشعريّة التي ألفها في شبابه، وجعل من شاب مصري مِن النوبة بطلها، واسمه عبد الله.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً