بريطانيا تطلب من اليابان المساعدة على بناء الجيل الخامس لشبكاتها اللا سلكية (Reuters)

قالت صحيفة نيكي التجارية الأحد، إن الحكومة البريطانية طلبت من اليابان المساعدة على بناء الجيل الخامس لشبكاتها اللا سلكية دون شركة "هواوي تكنولوجيز"، في خطوة أخرى في حرب تكنولوجية وأمنية عالمية بين الولايات المتحدة والصين.

وأضافت الصحيفة دون إشارة إلى أي مصادر، أن بريطانيا ذكرت شركتي "إن ئي سي" و"فوجيتسو" كموردين بديلين محتمَلين.

وقالت إن مسؤولين بريطانيين التقوا نظراء لهم في طوكيو الخميس، بعد يومين من إصدار بريطانيا أوامر باستبعاد معدات هواوي من شبكاتها للجيل الخامس بحلول نهاية 2027.

ومع استعداد بريطانيا للخروج من الاتحاد الأوروبي أجبرت المخاوف بشأن أمن هواوي رئيس الوزراء بوريس جونسون على الخيار بين الولايات المتحدة والصين، موازناً بين تحالف مهمّ مقابل استثمارات بالمليارات.

وقالت الصحيفة إن هذه الخطوة تعكس جهود بريطانيا لاستقدام موردين جدد للمعدات لتعزيز المنافسة والمساعدة على خفض تكاليف شبكاتها اللا سلكية ببريطانيا.

ولم تردّ السفارة البريطانية في طوكيو وشركة فوجيتسو على تساؤلات عبر البريد الإلكتروني الأحد، ولم تردّ أمانة مجلس الوزراء الياباني وشركة "إن ئي سي" على الاتصالات، ولم يكن لدى هواوي ووزارة الخارجية الصينية تعليق.

وصرّح وزير الإعلام البريطاني أوليفر دودن الأسبوع الماضي، بأن بريطانيا تعمل مع حلفائها لتعزيز منافسين أقوياء لهواوي، وذكر أسماء شركات من فنلندا والسويد وكوريا الجنوبية واليابان.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً