غانتس أبلغ عباس بأن  "تل أبيب مستعدة لسلسلة إجراءات من شأنها تعزيز اقتصاد السلطة الفلسطينية" وفقاً لقناة إسرائيلية (Reuters)

التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس مساء الأحد وزير الدفاع الإسرائيلي بني غانتس في مقر الرئاسة بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، حسب مسؤول فلسطيني وقناة عبرية.

ويعد هذا اللقاء الأول بينهما في رام الله، وقال حسين الشيخ رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية الفلسطينية عبر "تويتر" إن "الرئيس عباس التقى مساء اليوم (الأحد) في رام الله السيد بني غانتس".

وأضاف أنه جرى البحث في العلاقات الفلسطينية-الإسرائيلية من كل جوانبها.

وحتى الساعة 23:25 بتوقيت غرينتش لم تصدر إفادة رسمية من تل أبيب بشأن اللقاء.

فيما ذكرت القناة "12" الإسرائيلية (خاصة) أن غانتس التقى عباس في رام الله وأبلغه أن "تل أبيب مستعدة لسلسلة إجراءات من شأنها تعزيز اقتصاد السلطة الفلسطينية".

وبحث غانتس مع عباس عبر اتصال هاتفي في يوليو/تموز الماضي الحاجة إلى تعزيز إجراءات بناء الثقة بين الجانبين.

ومنذ أبريل/نيسان 2014 توقفت مفاوضات السلام بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني جراء رفض تل أبيب وقف الاستيطان والإفراج عن معتقلين قدامى وتنصُّلها من خيار حل الدولتين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً