شرطة هولندا تعتقل 40 في الليلة الثانية لأعمال الشغب بسبب كورونا (AFP)

أصيب خمسة من رجال الشرطة في هولندا وأُلقي القبض على ما لا يقل عن 40 شخصاً في ثلاثة أقاليم إثر احتجاجات عنيفة استمرت للّيلة الثانية احتجاجاً على القيود المفروضة للوقاية من كوفيد-19.

واستخدمت السلطات الهولندية مدافع المياه والكلاب وشرطة الخيّالة لوقف الشبان الذين أشعلوا الحرائق وألقوا الألعاب النارية، في أسوأ اضطرابات منذ أدى فرض إغلاق كامل إلى انتشار الفوضى واعتقال أكثر من 500 في يناير/كانون الثاني.

وبدأت الاضطرابات الأخيرة ليل الجمعة في روتردام، حيث أطلقت الشرطة النار على حشد خلال احتجاج قال رئيس بلدية المدينة إنه تحوّل إلى "موجات من العنف".

وقالت السلطات في بيان اليوم الأحد إن ثلاثة أشخاص نُقلوا إلى المستشفى يُعتقد أنهم أصيبوا برصاص الشرطة.

واندلعت الاحتجاجات بسبب رفض خطط الحكومة بتقييد استخدام جواز المرور الصحي للمتعافين من كوفيد-19 ومن حصول على التطعيم باستثناء من كانت نتيجة اختباراتهم سلبية.

وأعادت هولندا فرض بعض تدابير العزل العام على سكانها البالغ عددهم 17.5 مليون نسمة الأسبوع الماضي ولمدة ثلاثة أسابيع مبدئياً لإبطاء عودة ظهور الفيروس، ولكن الإصابات اليومية ظلّت في أعلى مستوياتها منذ بداية الجائحة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً