الحكومة البريطانية تعتزم فرض غرامة قدرها 5 آلاف جنيه إسترليني على مواطنيها الذين يسافرون إلى الخارج "دون سبب وجيه" (Hannah McKay/Reuters)

أعلنت الحكومة البريطانية أنها ستفرض غرامة قدرها خمسة آلاف جنيه إسترليني (6900 دولار) على مواطنيها الذين سيحاولون السفر إلى الخارج "دون سبب وجيه" قبل نهاية يونيو/حزيران المقبل، في تشديد للقيود الحدودية بالبلاد.

وقضاء العطلات في الخارج محظور حالياً في بريطانيا.

وقال وزير الصحة مات هانكوك لقناة سكاي نيوز، إن "أقرب موعد سنسمح فيه بالسفر إلى الخارج.. هو 17 مايو/أيار المقبل".

وأضاف أن المراجعة الحكومية للسفر ستتناول مسألة السماح للناس بالسفر إلى الخارج دون أسباب محددة كالعمل أو التعليم، ومن المقرر أن تقدم المراجعة تقريرها في 12 أبريل/نيسان المقبل.

لكن التحذيرات الجديدة التي أصدرها رئيس الوزراء بوريس جونسون أمس الاثنين، بشأن موجة ثالثة من فيروس كورونا في أوروبا، تضع ذروة موسم العطلات في مهبّ الريح.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً