رفض 303 نواب، مقابل 258 نائباً، طلباً لمعاودة تأييد خطة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الساعية لإدخال تعديلات على اتفاق الانسحاب من الاتحاد الأوروبي. وقال متحدث باسم ماي إن "رئيسة الوزراء ستواصل السعي لتعديل الاتفاق".

متحدث باسم رئيسة الوزراء قال إنها ستواصل السعي لتعديل الاتفاق
متحدث باسم رئيسة الوزراء قال إنها ستواصل السعي لتعديل الاتفاق (AFP)

خسرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، الخميس، تصويتاً رمزياً في البرلمان على إستراتيجيتها للخروج من الاتحاد الأوروبي.

ورفض 303 نواب، مقابل 258 نائباً، طلباً لمعاودة تأييد خطة ماي الساعية لإدخال تعديلات على اتفاق الانسحاب.

ونقلت وكالة رويترز عن متحدث باسم ماي قوله إن"رئيسة الوزراء ستواصل السعي لتعديل الاتفاق".

وقال المتحدث "الحكومة ستواصل السعي إلى هذا مع الاتحاد الأوروبي لضمان الخروج في الموعد المحدد يوم 29 مارس".

الهزيمة رمزية أكثر من كونها ملزِمة وتشير إلى ضعف ماي التي تحاول تأمين التغييرات في خطتها للانفصال عن الاتحاد الأوروبي من أجل الفوز بدعم البرلمان، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.

وتكافح ماي، مع مؤشرات ضئيلة على النجاح، للفوز بالدعم لاتفاقها مع كلٍّ من المشرعين المؤيدين للبريكست والمؤيدين للاتحاد الأوروبي في البرلمان، الذين رفضوا الاتفاق بعدد 230 صوتاً في الشهر الماضي.

المصدر: TRT عربي - وكالات