إدارة الخدمات العامة الأمريكية تعترف بجو بايدن رئيساً للولايات المتحدة 2020 (GSA)

بعد نحو أسبوعين من انتهاء الانتخابات الأمريكية اعترفت أخيراً إدارة الخدمات العامة الأمريكية بجو بايدن رئيساً للولايات المتحدة، وهي خطوة مفتاحية في انتقال السلطة نادراً ما تتأخر كل هذا الوقت. فما هي إدارة الخدمات العامة؟

هي وكالة ضخمة تحفظ عمل الحكومة الفيدرالية في الولايات المتحدة، ولا يمكن أن تبدأ عملية الانتقال الرئاسي رسمياً من دون اعترافها بالفائز في الانتخابات، فهي الجهة الوحيدة التي تسمح للرئيس الجديد وفريقه بالوصول إلى كل الموارد الفيدرالية اللازمة لتسيير العمل اليومي للإدارة الجديدة.

عملية انتقال السلطة من الرئيس السابق إلى الرئيس الجديد المنتخب تتم عادةً بشكل روتيني من خلال الإدارة العامة، إذ لا يحدد القانون أو السياسات الفيدرالية مسار عملية الانتقال الرئاسي.

عادةً يتم الانتقال بسلاسة بعد إعلان وكالات الأخبار الكبرى الفائز في الانتخابات، لكن طالت العملية في الانتخابات الأمريكية هذا العام 2020، بسبب مماطلة الرئيس ترمب وإصراره على التشكيك في نزاهة الانتخابات.

ويسمح اعتراف الإدارة العامة ببايدن رئيساً لإدارته بمباشرة أعمالها رسمياً، إذ سيتمكن فريقه أخيراً من الوصول إلى إحاطات حكومية سرية، ومقابلة المسؤولين الحكوميين، والحصول على التمويل الحكومي اللازم لدفع أجور الفريق الانتقالي.

وأيضاً ستُمكّن الإدارة العامة فريق بايدن من الوصول إلى البريد الإلكتروني الحكومي، وتلقي المساعدة من وزارة الأمن الداخلي لحماية خصوصية المسؤولين الجدد وضمان الأمن السيبراني للاتصالات والمعلومات المتداولة داخل الفريق في أثناء قيامه بعمله، ولمنع أي محاولات تجسّس خارجية في هذه المرحلة الحرجة.

وكان تأخر الإدارة العامة في الاعتراف ببايدن سبّب مآزق متعددة، في مقدمتها عدم القدرة على التخطيط لتوزيع لقاح كورونا والتجهيز لحملات التطعيم، كما صرح بايدن الأسبوع الماضي.

وأكدت رئيسة إدارة الخدمات العامة إيميلي مورفي أنها لم تقم بالاعتراف بإدارة بايدن من باب "الخوف أو تقديم المعروف"، موضحة أن البيت الأبيض لم يضغط عليها لتأجيل عملية انتقال السلطة، وفقاً لوكالة CNN الأمريكية.

وتابعت مورفي "أرجو أن تعلموا بأنني وصلت إلى قراري هذا بصورة مستقلة، بناءً على القانون والحقائق المتوفرة".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً