تشير التقديرات إلى أن القدرة التصديرية للولايات المتحدة ستستمر في النمو في السنوات المقبلة (Getty Images)
تابعنا

أصبحت الولايات المتحدة أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم، متجاوزة بفارق ضئيل قطر التي تربعت على عرش مصدري الغاز المسال في العالم في السنوات الأخيرة.

ووفقاً لشبكة CNN الأمريكية أدت أزمة الطاقة في أوروبا والنقص في الصين إلى ارتفاع الطلب على الشحنات الأمريكية.

ووصلت صادرات الغاز الطبيعي المسال من الولايات المتحدة إلى (7.7 مليون طن) في ديسمبر/كانون الأول الماضي، وفقاً لبيانات تتبع السفن من ICIS LNG Edge، متجاوزة بفارق ضئيل المنتجين المنافسين قطر وأستراليا للمرة الأولى.

وعززت ثورة الغاز الصخري الإنتاج المحلي في الولايات المتحدة وحولت البلاد إلى قوة قوية في أسواق الطاقة العالمية في غضون 6 سنوات.

ووفقاً لتوقعات من ICIS ووكالة معلومات الطاقة الأمريكية ستكون الولايات المتحدة أكبر مصدر للغاز المسال في العالم خلال عام 2022 ككل، فمن المتوقع أن يظل الطلب مرتفعاً في أوروبا مع وجود مخاوف بشأن إمدادات الغاز الطبيعي من روسيا في ظل تصاعد التوترات بشأن التعزيزات العسكرية على حدودها مع أوكرانيا.

وقفزت أسعار الغاز في أوروبا إلى مستويات قياسية جديدة في أواخر ديسمبر/كانون الأول مع تضاؤل ​​الثقة بعمليات التسليم الروسية واشتعال الجدل حول خط أنابيب نورد ستريم 2 الذي يمكن أن ينقل الغاز من روسيا مباشرة إلى ألمانيا.

ويحصل الاتحاد الأوروبي على نحو 40% من الغاز الطبيعي المستورد من روسيا، ومعظمه يمر عبر أوكرانيا.

وحاول الاتحاد الأوروبي منذ سنوات خفض اعتماده على الغاز الروسي. لكن عدداً من دول الاتحاد الأوروبي لا سيما تلك الأقرب إلى روسيا لا تزال تعتمد بشكل شبه كامل على موسكو في الحصول على الغاز.

وتشير التقديرات إلى أن القدرة التصديرية للولايات المتحدة ستستمر في النمو في السنوات المقبلة، وبلغت القدرة 11.6 مليار متر مكعب في نوفمبر/تشرين الثاني 2021، ومن المتوقع أن ترتفع إلى 13.9 مليار متر مكعب يومياً بحلول نهاية 2022.

لكن المنتجين المتنافسين يبنون أيضاً بنية تحتية جديدة، إذ تخطط قطر لزيادة قدرتها من الغاز الطبيعي المسال إلى 139 مليون طن سنوياً، وفقًا لـICIS. وسيسمح ذلك لقطر باستعادة لقب أكبر مصدر في العالم في وقت لاحق من هذا العقد.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً