متحدث الجبهة قال: "لا تزال قواتنا تنفذ عمليات مطاردة حثيثة إلى الجنوب والشرق في العاصمة مقلي" (Reuters)

قالت الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي التي كانت تحكم الإقليم الإثيوبي سابقاً إنها تُجري الثلاثاء عمليات تمشيط لملاحقة قوات الحكومة الإثيوبية التي انسحبت من العاصمة مقلي، وإن المدينة باتت تحت سيطرتها بنسبة "100%".

وقال جيتاتشيو رضا المتحدث باسم الجبهة لرويترز صباح الثلاثاء: "انتهت الاشتباكات النشطة في مقلي قبل نحو 25 دقيقة". وأضاف: "لا تزال قواتنا تنفذ عمليات مطاردة حثيثة إلى الجنوب والشرق".

وفي 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 اندلعت اشتباكات في الإقليم بين الجيش الإثيوبي و"الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي"، بعد أن أوعز رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد للقوات الحكومية بدخول المنطقة الشمالية رداً على هجوم على قاعدة للجيش.

وفي 28 من الشهر ذاته أعلنت أديس أبابا انتهاء عملية "إنفاذ للقانون" بالسيطرة على الإقليم بالكامل، على الرغم من ورود تقارير عن استمرار انتهاكات حقوقية بالمنطقة منذ وقتها، حيث قُتل آلاف المدنيين ونزح أكثر من مليوني شخص.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً