محكمة أمريكية تمنح 100 مليون دولار لبلاسينغيم بعد إصابته بالشلل جراء مطاردة شرطي له (وسائل التواصل)
تابعنا

منحت هيئة محلفين فيدرالية في مدينة أتلانتا بولاية جورجيا الأمريكية 100 مليون دولار لمتسوّل سقط وكُسرت رقبته بعد أن صدمه ضابط شرطة بمسدس صعق في أثناء مطاردة على الأقدام، حسبما أفادت وكالات أنباء.

وقال المحامي فين جونسون للمحلفين إن جيري بلاسينغيم بحاجة إلى رعاية طبية على مدار الساعة تكلّف مليون دولار في العام، ولديه فواتير طبية بقيمة 14 مليون دولار حتى الآن.

وتوصّل المحلّفون إلى أن الضابط جون غروبس استخدم القوة ضد بلاسينغيم الذي كان يبلغ من العمر 65 عاماً ويطلب الأموال من السائقين في 10 يونيو/حزيران 2018.

وأصيب بالشلل أسفل الرقبة ويبلغ حالياً من العمر 69 عاماً.

وتوصّل المحلفون إلى أن إدارة شرطة أتلانتا ينبغي أن تدفع 60 مليوناً، وأن غروبس ينبغي أن يدفع 40 مليوناً، حسبما ذكرت قناة دبليو إكس أي إيه، وصحيفة ”أتلانتا جورنال كونستيتيوشن”.

وتقدّمت المدينة بطلب لإصدار حكم موجه. يجوز لقرار من القاضي بشأن هذا الطلب تعديل حكم هيئة المحلفين.

لم يصدر القاضي ستيف جونز قراراً بشأن هذا الطلب، حسبما تشير سجلات المحكمة على الإنترنت.

وقضى جونز قبل بدء المداولات بأن المحلّفين قد يجدون بشكل معقول أن غروبس استخدم القوة المفرطة وأنه يمكنهم النظر في حجة المدينة.

وكتب جونز يوم الجمعة أن ”السجل سوف يسمح لهيئة المحلفين باكتشاف أن السيد بلاسينغيم لم يرتكب جريمة خطيرة قبل أن يتعرّض للصعق وأن الضابط غروبس لم يكن خائفاً على سلامته، وأن الظروف الملحة من ناحية أخرى لم تكن قاسية للغاية لتسمح لغروبس باستخدام القوة”.

ورفع كيث إدواردز الوصي على بلاسينغيم دعوى قضائية على مدينة أتلانتا والضابط، جون غروبس بسبب تكلفة فواتيره الطبية السابقة والمستقبلية.

وقال جونسون ومحامي الحقوق المدنية كريغ جونز إن غروبس انتهك سياسة المدينة باستخدام مسدس صعق مع رجل مسن كان يهرب حسبما ذكرت الصحيفة.

ذكرت دعوى إدوارد أن بلاسينغيم كان في الشارع ويتسول الأموال من الناس عندما وصل غروبس وضابط آخر وشاهداه يتحدث مع سائق.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً