دوريات تركية على الحدود مع سوريا / صورة: AA (AA)
تابعنا

رفضت تركيا اتهامات صينية تتعلق بمكافحتها تنظيم YPG الإرهابي شمالي سوريا.

جاء ذلك على لسان مندوب تركيا الدائم لدى الأمم المتحدة فريدون سينيرلي أوغلو الأربعاء في كلمة بمجلس الأمن الدولي، رداً على نائب ممثل الصين بالأمم المتحدة جينغ شوانغ.

واتهم المسؤول الصيني تركيا بالتهديد مراراً بإطلاق عملية برية شمالي سوريا.

من جانبه أكد سينيرلي أوغلو أنه "لا يحق لأي دولة أن تلقن تركيا دروساً بخصوص مكافحة الإرهاب".

وأضاف: "نرفض التصريحات التي نسمعها اليوم وترى أنه من حقها قول ما يجب وما لا يجب علينا فعله في أثناء الدفاع عن حدودنا وحماية شعبنا".

وشدد المسؤول التركي على أن عزم تركيا على مكافحة الإرهاب "راسخ"، وأن أنقرة مستمرة في اتخاذ كل الخطوات المطلوبة من أجل حماية شعبها وضمان أمن حدودها.

وأشار إلى أن أكثر من 500 مدني شمالي سوريا فقدوا حياتهم في هجمات تنظيم YPG الإرهابي (ذراع PKK في سوريا) خلال العامَين الماضيَين.

وأضاف أن التنظيم "يضطهد الشعب في شمال شرقي سوريا، وينتهج أجندة انفصالية"

وأردف: "دعم هذا التنظيم الإرهابي الانفصالي بحجة مكافحة داعش، هو أولاً وقبل كل شيء مخالف لقرارات الأمم المتحدة التي تؤكد بقوة التزام وحدة أراضي سوريا".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً