نقلت وكالة رويترز عن مسؤولين أوروبيين أن مسودة البيان الختامي لقمة العشرين تفيد بأن الدول الأعضاء متفقون على الالتزام بإصلاح منظمة التجارة العالمية. ومن المقرر صدور البيان الرسمي، السبت، في ختام القمة المنعقدة بالأرجنتين.

مسودة البيان الختماي للقمة تشير إلى اتفاق حول إصلاح منظمة التجارة العالمية
مسودة البيان الختماي للقمة تشير إلى اتفاق حول إصلاح منظمة التجارة العالمية (AFP)

قال مسؤولون أوروبيون إن دول مجموعة العشرين اتفقت على الالتزام بإصلاح منظمة التجارة العالمية، وذلك في مسودة أولية لبيان من المقرر صدوره، السبت، في ختام قمة المجموعة التي تستمر يومين.

ونقلت وكالة رويترز عن المسؤولين الأوروبيين أن مسودة البيان تتطرق إلى قضية الهجرة واللاجئين بحد أدنى، وأن الحديث عن تغير المناخ لا يشير إلى أي تراجع. ولا تزال هناك حاجة لإقرار الدول الأعضاء للبيان الختامي للقمة.

وأصدرت كل من الصين والهند وروسيا وجنوب إفريقيا، صباح السبت، تحذيراً مشتركاً ضد الحمائية التجارية في قمة العشرين، وأكدت ضرورة تقوية منظمة التجارة العالمية.

وعلى الرغم من عدم ذكر الرئيس الأميركي دونالد ترمب بالاسم، فإن الانتقادات الرئيسة للمجموعة كانت موجهة ضد سياساته التجارية.

وقال الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري، رئيس الدولة المضيفة، إن الحل هو "الحوار، الحوار، الحوار"، ودعا إلى تقديم رسالة واضحة للمسؤولية المشتركة.

وعُقد لقاءٌ ثلاثي للرئيسَين الروسي فلاديمير بوتين والصيني شي جين بينغ ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، على هامش قمة العشرين، وذلك لأول مرة منذ 12 عاماً في هذا الإطار.

وتمنح اجتماعات مجموعة العشرين، التي بدأت منذ عام 2008، أعضاءها فرصة لتطوير السياسات الدولية المتعلقة بالقضايا الأساسية في العالم، ولكن الكثير من القرارات الرئيسة تُتخذ في اجتماعات ثنائية بين زعماء المجموعة.

وتمثِّل مجموعة العشرين، المكونة من 19 دولة صناعية في العالم والاتحاد الأوروبي، 85% من الإنتاج الاقتصادي للعالم وثلثَي سكان العالم.

المصدر: TRT عربي - وكالات