اتفقت المجموعة على توفير مليار جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا خلال العام المقبل (AP)

أعلنت مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى "G7" الأحد أنها ستوفر مليار جرعة لقاح ضد فيروس كورونا خلال العام المقبل.

جاء ذلك حسب ما نقلت شبكة "يورو نيوز" الأوروبية عن مسودة شبه نهائية للبيان الذي سيصدر عن المجموعة.

وقالت مسودة البيان إن مجموعة السبع "ستعمل مع القطاع الخاص ومجموعة العشرين ودول أخرى لزيادة المساهمة على مدى الأشهر القادمة".

وأضافت: "تنص الالتزامات منذ التقينا آخر مرة في فبراير/شباط 2021 بما في ذلك هنا في خليج كاربيس على توفير مليار جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا خلال العام المقبل".

وفيما يتعلق بمساعدة الدول التي لاتزال تعاني في مواجهة الفيروس يحاول قادة المجموعة حل الخلافات الدائرة بشأن مقترح لتخصيص 100 مليار دولار من أموال صندوق النقد الدولي لمساعدة تلك الدول.

ووفق وكالة رويترز لم تساند ألمانيا وإيطاليا بعدُ إدراج المبلغ في البيان الختامي للقادة.

وكان أعضاء الصندوق اتفقوا في أبريل/نيسان على زيادة حقوق السحب الخاصة لصندوق النقد 650 مليار دولار .

وحقوق السحب الخاصة هي أصول احتياطية للصندوق قابلة للاستبدال بالدولار أو اليورو أو الجنيه الإسترليني أو الين أو اليوان الصيني، وللدول الأعضاء إقراض نصيبها منها لدول أخرى أو التبرع به.

من جانبها اتهمت بريطانيا الاتحاد الأوروبي بتبني وجهة نظر "مهينة" بادعائه أن أيرلندا الشمالية ليست جزءاً كاملاً من المملكة المتحدة.

ويأتي ذلك بينما يواصل ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) إلقاء ظلاله على قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى.

وتشهد بريطانيا والاتحاد الأوروبي خلافاً بشأن الترتيبات التجارية لما بعد الخروج، التي قد تمنع اللحوم البريطانية من دخول أيرلندا الشمالية، وهي الجزء الوحيد من المملكة المتحدة الذي يقع على حدود مع الاتحاد.

من جانبه قال وزير خارجية المملكة المتحدة دومينيك راب إن فكرة أن أيرلندا الشمالية ليست جزءاً من المملكة المتحدة "ليست مهينة فحسب، بل لها تأثيرات عالمية حقيقية على المجتمعات في إيرلندا الشمالية وتثير قلقاص وذعراً كبيرين".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً