قوات من الجيش السوداني تنتشر في العاصمة الخرطوم عقب توارد الأنباء. عن وقوع محاولة انقلاب (AA)

أعلن الجيش السوداني، الثلاثاء، إحباط محاولة انقلابية في البلاد، مشيراً إلى أنّه "سيطر على الأوضاع تماماً".

وكان مصدر حكومي سوداني قال صباحاً إن "ثمّة محاولة انقلاب جارية".

وقال التلفزيون الرسمي السوداني إن "هناك محاولة انقلاب فاشلة"، ووجه نداءات توجه إلى الجمهور للتصدي لها.

فيما قال مصدر عسكري سوداني رفيع، للوكالة، إن مجموعة انقلابية تحاول حالياً السيطرة على مفاصل البلاد.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لاعتبارات أمنية، أن المجموعة الانقلابية حاولت منذ فجر اليوم الثلاثاء السيطرة على سلاح المدرعات بالخرطوم، دون الكشف عن تفاصيل أخرى.

لاحقاً، أعلن عضو مجلس السيادة السوداني محمد الفكي سليمان، القبض على متورطين في المحاولة الانقلابية وبدء تحقيقات معهم.

وقال الفكي: "الأوضاع حالياً تحت السيطرة، حيث تم القبض على بعض المتورطين في المحاولة الانقلابية وإخضاعهم للتحقيق لمعرفة تفاصيل المخطط ومدبريه والقائمين عليه".

وأضاف: أن "الجيش يتفاوض حالياً مع وحدات عسكرية بسلاح المدرعات بمنطقة الشجرة جنوبي الخرطوم شاركت في الانقلاب، للاستسلام دون مقاومة تفادياً لضربهم".

ولفت إلى أن "الجيش سيصدر بياناً توضيحياً بعد قليل لشرح كافة تفاصيل المحاولة الانقلابية".

بدوره، قال مراسل TRT عربي في الخرطوم طارق التيجاني: إن "الجيش السوداني أحبط بالفعل محاولة الانقلاب".

وأشار إلى أنّ "الجيش السوداني اعتقل حتى اللحظة نحو 40 ضابطاً مشتبهين بالمشاركة في محاولة الانقلاب، فيما تجري عمليات للقبض على ضالعين آخرين".

من جانبه، دان حزب "الأمة القومي" أكبر أحزاب الائتلاف الحاكم، المحاولة الانقلابية واعتبرها "استمراراً لمساع بائسة لإجهاض ثورة ديسمبر من قبل ضباط جيش يناصرون النظام السابق".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً