حاكم منطقة دونيتسك الأوكرانية يقول إن الروس محوا مدينة ماريوبول من على وجه الأرض (Onayli Kisi/Kurum/AA)
تابعنا

فيما تسعى القوات الروسية للاستيلاء على مدينة ماريوبول منذ بدء الهجمات التي تشنها موسكو منذ أكثر من ستة أسابيع، أكّد حاكم منطقة دونيتسك الأوكرانية، الجمعة، أن قوات بلاده لا تزال تسيطر على المدينة الساحلية الاستراتيجية، إلا أن ماريوبول "قد مُحيت من على وجه الأرض" من قبل الروس.

وقال حاكم دونيتسك بافلو كيريلينكو لـCNN، إن القوات الأوكرانية تواصل "الدفاع بشجاعة عن ماريوبول" ضد روسيا التي قصفت المدينة الواقعة على بحر آزوف، وتركتها في حالة خراب.

وأضاف أنه "لا يمكن للعدو الاستيلاء على ماريوبول.. قد يستولي على الأرض التي كانت ماريوبول مقامة عليها، لكن مدينة ماريوبول لم تعد موجودة".

وتفرض القوات الروسية حصاراً على ماريوبول منذ أكثر من شهر، ويعيش مواطنوها أزمة بسبب نقص الغذاء والماء والمساعدات الإنسانية، مع استثناءات قليلة.

وفي هذا الصدد، نشرت إيميني دزيبار نائبة وزير الخارجية الأوكراني، صورة على حسابها على تويتر، قبل أيام، توضح آثار الهجوم الروسي على مدينة ماريوبول الواقعة جنوب شرقي أوكرانيا.

وسخرت دزيبار قائلة إن هذه الصورة من ماريوبول قبل وبعد "السلام الروسي"، في إشارة إلى أن القوات الروسية تدعي أنها تريد تحقيق الأمن والسلام للسكان.

وأضافت: "روسيا تعمّدت خلق كارثة إنسانية في المدينة، وتواصل قصفها الذي يسقط مدنيون أبرياء جرّاءه".

وفي 24 فبراير/شباط الماضي، أطلقت روسيا هجوماً واسعاً على أوكرانيا تبعه رفض دولي وعقوبات اقتصادية مشددة على موسكو​​​​​ التي تشترط, لإنهاء عمليتها, تخلي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكرية والتزام الحياد، وهو ما تعتبره الأخيرة "تدخلاً في سيادتها".

TRT عربي
الأكثر تداولاً