أسفر هجوم مسلح استهدف دبلوماسيين أتراك أثناء تواجدهم خارج مبنى قنصلية بلادهم في أربيل، الأربعاء، عن استشهاد دبلوماسي تركي وعراقيين اثنين.

مديرية أمن أربيل تنشر صورة أحد منفذي الهجوم المسلح
مديرية أمن أربيل تنشر صورة أحد منفذي الهجوم المسلح (AA)

نشرت مديرية أمن أربيل بإقليم شمال العراق، يوم الخميس، هوية وصورة لأحد منفذي الهجوم الذي أسفر عن استشهاد أحد موظفي القنصلية التركية، الأربعاء في المدينة.

جاء ذلك في بيان، الخميس، حول استشهاد دبلوماسي تركي واثنين من المواطنين العراقيين في هجوم مسلح استهدف دبلوماسيين أتراك، أثناء تواجدهم خارج مبنى قنصلية بلادهم في أربيل.

وأوضح البيان أن أحد منفذي الهجوم يُدعى "مظلوم داغ" من مواليد ولاية ديار بكر التركية عام 1992.

ودعت مديرية الأمن في أربيل المواطنين إلى إبلاغ قوات الأمن بالمعلومات المتعلقة بالشخص المطلوب في حال التعرف عليه.

وأضاف البيان أن قوات الأمن تواصل عمليات البحث والتحقيقات حول المهاجمين.

وأعلنت الخارجية التركية، في بيان يوم الأربعاء، أن هجوماً مسلحاً غادراً استهدف موظفين في القنصلية التركية، أثناء تواجدهم خارج مبنى القنصلية في أربيل، ما أدى إلى استشهاد أحد الموظفين.

فيما أعلنت حكومة إقليم شمال العراق مقتل مواطنين عراقيين اثنين جراء الهجوم ذاته.

المصدر: TRT عربي - وكالات