وزارة الخزانة الأمريكية أدرجت الأربعاء أفراداً وكيانات على القائمة السوداء شملت فروعاً للمخابرات العامة والعسكرية السورية (AP)

أعلن الموقع الإلكتروني لوزارة الخزانة الأمريكية أن الولايات المتحدة فرضت الأربعاء عقوبات جديدة على عدد من أفراد وكيانات نظام الأسد ما يزيد الضغط على حكومته.

وقال الموقع إن الولايات المتحدة أدرجت على القائمة السوداء ثمانية أفراد و عشرة كيانات في إجراءات منفصلة جرى اتخاذها الأربعاء لمكافحة الإرهاب وأخرى متعلقة بسوريا تشمل فروع للمخابرات العامة والعسكرية السورية.

من جانبه أوضح وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، في بيان، أن الولايات المتحدة تتخذ الإجراءات اللازمة "لتعزيز مساءلة الكيانات والأفراد الذين ساهموا في استمرار معاناة الشعب السوري".

وقال إن الإجراءات شملت العديد من السجون التي صورها المصور قيصر، الذي انشق عن النظام السوري وعمل مصوراً رسمياً للجيش السوري، وكشف عن معاملة النظام القاسية للمعتقلين".

كان مجلس الشيوخ الأمريكي، قد أقر مشروع القانون في ديسمبر/ كانون الأول 2019، ومنحه اسم قيصر، نسبةً إلى شخص مجهول قيل إنّه سرّب معلومات وصوراً لضحايا "تعذيب" في سوريا بين عامي 2011 و 2014.

أوضح الوزير أن فرض العقوبات يأتي ضمن خطوات تفعيل القانون الذي سمي باسمه، "قانون قيصر" لحماية المدنيين في سوريا لعام 2019، ويهدف إلى المساءلة عن انتهاكات التي ارتكبها نظام الأسد.

وأشار بلينكن إلى أن نظام الأسد "احتجز وأساء معاملة" عدد كبير من السوريين منذ بداية النزاع.

وهو ما جرى توثيقه جيداً من قبل لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة (COI) وجماعات حقوق الإنسان.

كما أشار بلينكن إلى الإحصاءات التي وثقتها "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" بأن "أكثر من 14 ألف معتقل لقوا حتفهم بعد تعرضهم للتعذيب على يد نظام الأسد، ولا يزال 130 ألف سوري في عداد المفقودين أو المعتقلين".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً