اندلاع حريق في خليج المكسيك بسبب تسرُّب للغاز (وسائل التواصل)

قالت شركة النفط المكسيكية المملوكة للدولة الجمعة إنها عانت كسراً في خط أنابيب لنقل الغاز تحت البحر في خليج المكسيك، ما أثار حريقاً على سطح مياه الخليج.

وأفادت شركة بتروليوس مكسيكانوس (بيمكس) بأنها أرسلت قوارب لمكافحة الحرائق لضخ المزيد من المياه فوق النيران.

وقالت بيمكس إنّه لم يُصب أحد في الحادث الذي وقع بحقل "كو مالوب زاب" البحري.

وتداول نشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يُظهر ألسنة اللهب البرتقالية المنبثقة من بين المياه بسبب الشكل الدائري الذي اتخذه الحريق.

ووقع التسرّب فجر الجمعة على بُعد نحو 150 متراً من منصة حفر، وقالت الشركة إنها سيطرت على تسرُّب الغاز بعد نحو خمس ساعات.

لكن الحادث أدى إلى مشهد غريب لكرات لهب متصاعدة من تحت سطح خليج المكسيك، فيما لم يتضح حجم الضرر البيئي الذي تسبب فيه تسرب الغاز وكرة النار المحيطية.

وكتب ميوكو ساكاشيتا مدير برنامج المحيطات في مركز التنوع البيولوجي أن "اللقطات المرعبة لخليج المكسيك تُظهر للعالم أن التنقيب البحري قذر وخطير".

وأضاف ساكاشيتا: "ستستمر هذه الحوادث المروعة في إلحاق الضرر بالخليج إذا لم نوقِّف التنقيب البحري نهائياً".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً