وزيرة الاقتصاد الإسرائيلية خلال زيارتها المنطقة الحدودية مع مصر الأسبوع الماضي (فيسبوك)

كشفت قناة إسرائيلية رسمية أن القاهرة طلبت من تل أبيب زيادة معدل التجارة بين البلدين، بعد نحو شهر من لقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس وزراء إسرائيل نفتالي بينيت.

وأفادت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإسرائيلية (كان) بأن الطلب المصري جاء بعد لقاء بينيت-السيسي، قبل شهر، واستئناف الطيران بين القاهرة وتل أبيب 3 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وأشارت إلى أن الطلب المصري جاء على لسان رئيس المخابرات عباس كامل خلال حديث عبر الهاتف مع وزيرة الاقتصاد أرونا باربيفاي.

وفي أعقاب الطلب المصري زارت وزيرة الاقتصاد الإسرائيلية "أورنا باربيفاي" الأسبوع الماضي معبر "نيتسانا" البري الحدودي بين مصر وإسرائيل، تمهيداً لتوسيعه لاستيعاب أكبر كم من البضائع المنقولة بين البلدين، حسب المصدر ذاته.

ولفتت إلى أن المصريين "معنيون بزيادة حجم التصدير والاستيراد مع إسرائيل في عدة مجالات بينها الإسمنت والحديد والكيماويات وغيرها".

وقالت القناة إن "باربيفاي" ستجري خلال الأسابيع القادمة زيارة إلى القاهرة، لبحث المزيد من مجالات التعاون بين إسرائيل ومصر.

يشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين مصر وإسرائيل وصل خلال الشهور السبعة الأولى من العام الجاري 2021 إلى 122.4 مليون دولار، مقارنة بـ92 مليون دولار في 2020، وفق تقرير نشرته دائرة الإحصاء المركزية الإسرائيلية في سبتمبر/أيلول الماضي.

وفي 13 سبتمبر/أيلول الماضي التقى السيسي، بينيت، في لقاء هو الأول من نوعه بشكل رسمي بمنتجع شرم الشيخ المصري.

ووصف بينيت اللقاء بـ"المهم جداً والجيد للغاية"، وقال: "وضعنا الأساس لتعميق الروابط وتعزيز مصالح بلادنا".

ومصر هي أول دولة عربية وقّعت معاهدة سلام مع إسرائيل في عام 1979، لكن العلاقات ظلت على المستوى الرسمي وسط فتور ورفض شعبي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً