تضمّ القاعدة المصرية 74 منشآة، ومهبط طائرات ملحقاً به قاعة لاستقبال كبار الزوار، وعدداً من ميادين التدريب ومركزاً للعمليات (التلفزيون المصري)

شهدت مصر السبت، مراسم افتتاح أكبر قاعدة عسكرية بحرية تمتد على مساحة 10 ملايين متر مربع، شمال غربي البلاد، وأطلق عليها اسم "3 يوليو الجديدة".

جاء ذلك في حفل حضره الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونقله التليفزيون الرسمي، تَضمَّن تزامناً مع افتتاح القاعدة، إجراء القوات المسلحة المناورة العسكرية "قادر 2021".

وتقع القاعدة في منطقة جرجوب على البحر المتوسط، بمحافظة مطروح المتاخمة للحدود مع ليبيا.

وقال قائد القوات البحرية المصرية الفريق أحمد خالد، خلال كلمة الافتتاح، إن القاعدة الجديدة "تمثل التزام مصر تأمين قناة السويس، وتحقيق الأمن البحري وحرية الملاحة الدولية، ومنع الهجرة غير الشرعية، بالإضافة إلى تأمين مقدَّرات البلاد الاقتصادية في منطقة بحرية من أهمّ المناطق الاستراتيجية على مستوى العالم".

وتضمّ القاعدة المصرية "74 منشآة، ومهبط طائرات ملحقاً به قاعة لاستقبال كبار الزوار، وعدداً من ميادين التدريب، ومركزاً للعمليات مزوداً بأحدث المنظومات، وآخَر للتدريبات المشتركة"، حسب صحيفة "اليوم السابع".

كما أن القاعدة "تختصّ بتأمين البلاد في الاتجاه الاستراتيجي الشمالي والغربي، وصون مقدراتها الاقتصادية، وتأمين خطوط النقل البحرية، والمحافظة على الأمن البحري".

وتُعَدّ "3 يوليو الجديدة" ثالث قاعدة عسكرية كبرى يفتتحها السيسي منذ وصوله إلى الحكم في البلاد منتصف عام 2014، بعد قاعدة محمد نجيب العسكرية في الشمال الغربي وبرنيس العسكرية جنوب البحر الأحمر.

وخلال السنوات الماضية، كثّفَت مصر إجراء تدريبات عسكرية مشتركة مع عديد من دول العالم، أبرزها الولايات المتحدة وروسيا وإيطاليا وفرنسا والإمارات وسلطنة عمان والسودان.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً