اتهمت المحكمة الطبيب المزيّف م. ك بخطف الفتايات بطريق التحايل وهتك عرضهن بالقوة بإيهامهن باحتياجهن لعلاج (الإعلام المصري)

أصدرت محكمة جنايات القاهرة، الثلاثاء، حُكماً بالسجن المؤبد (25 عاماً) على مصري انتحل صفة طبيب نفسي، بعد إدانته بـ"هتك عرض 6 قاصرات" بمساعدة زوجته في قضية أثارت الرأي العام في مصر قبل عدة أشهر.

واتهمت المحكمة الطبيب المزيّف م. ك بخطف الفتايات بطريق التحايل، وهتك عرضهن بالقوة بإيهامهن باحتياجهن لعلاج وفحص خاص.

وقررت المحكمة براءة زوجة الجاني من اتهامها بمساعدة زوجها، في استدراج الفتيات بالقوة لمسكنه وعيادته، عن طريق إيهامهن بأنه طبيب نفسي وأنهن في حاجة للعلاج الفوري.

وكان المتهم أقرّ في التحقيقات بجرائمه، بعد إلقاء القبض عليه وعلى زوجته، وأحالت النيابة الملف إلى المحكمة الجنائية.

وقالت النيابة، في ملف الإحالة، إنّ زوجته اشتركت معه بطريقة الاتفاق والمساعدة في ارتكاب جرائم أُسندت إليه بوجودها معه خلال لقائه بعض المجني عليهن وذويهن، لبثّ الطمأنينة في نفوسهم تجاه المتّهم وأساليب علاجه، فمكّنته بذلك من الانفراد بهن وارتكاب جرائمه.

وجمعت النيابة أدلة ضد المتهم، من خلال شهادات المجني عليهن، ومعاينة مسكنه، حيث وجدت رسائل مكتوبة من المجني عليه وأقراصاً مدمجة تحوى مقاطع جنسية.

فيما ثبت من إفادة نقابة الأطباء، وإدارة العلاج الحُر، عدم تسجيل المتّهم بأية درجة علمية أو منشأة طبية خاصة وعدم الاستدلال على عيادة مصرّح له بها.

وقال دفاع المتّهم، إنه سوف يطعن على حكم المحكمة الصادر من محكمة جنايات القاهرة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً